سوق الأسهم يقترب من قمة جديدة والبنك الفدرالي قادر على تحقيق ذلك

|

ارتفعت الأسهم طوال اليوم حتى الإغلاق يوم الثلاثاء ، سواء في الولايات المتحدة أو في أي مكان آخر ، حيث استحوذ على السوق شعور إيجابي تجاه التجارة.

قام الرئيس دونالد ترامب بالتغريد على تويتر هذا الصباح قائلًا "محادثة هاتفية جيدة للغاية" مع الرئيس الصيني شي جين بينغ. وقال إن الزعيمان اتفقا على الالتقاء في قمة مجموعة العشرين في اليابان الأسبوع المقبل.

قال ترامب سابقًا إن الصين ستواجه ضرائب استيراد إضافية إذا لم يحضر "شي" إلى القمة.

سيكون بنك الاحتياطي الفدرالي محط الإهتمام هذا الأسبوع مع تسعير الأسواق لأكثر من تخفيضين لسعر الفائدة هذا العام على خلفية المخاوف من تداعيات توترات التجارة العالمية وتباطؤ الاقتصاد. سوف يرغب المستثمرون في معرفة ما إذا كانت هذه التوقعات تتوافق مع ما يفكر به بنك الاحتياطي الفدرالي ، على الرغم من عدم توقع تغير في أسعار الفائدة في اجتماع هذا الأسبوع.

مؤشر S&P 500 يغلق على أعلى مستوى له على الإطلاق، ومن المرجح أن يتخطى ذلك، ما دام بنك الاحتياطي الفدرالي يواصل الوعد بأسعار فائدة منخفضة.

ارتفع مؤشر S&P 500 بنسبة 1٪ تقريبًا، عند 2917 يوم الثلاثاء، أي حوالي 1٪ تقريبًا من أعلى مستوى إغلاق له على الإطلاق عند 2945، وصل إليه بتاريخ 30 أبريل. وكان أعلى مستوى له هو 2,954 بتاريخ يوم 1 مايو. أنهى مؤشر Dow بإرتفاع 1.4٪ أو 353 نقطة ، إلى 26,465 ، بحوالي 1.3٪ من أعلى مستوى إغلاق له عند 26،828.

قفز خام WTI ، الذي تعرض للضغط منذ أبريل ودخل في سوق هابطة وسط توترات النمو العالمي والتوترات التجارية، بأكثر من 4٪.

قفزت العديد من الأسهم المدرجة في الولايات المتحدة والحساسة للتجارة مثل بوينغ وميكرون بأكثر من 5٪، ومعها تقدم أسهم الشركات العاملة في مجالات أوسعة مرتبطة ؛ فتقدم سهم VanEck Vectors Semiconductor ETF الذي يتتبع الرقاقات، بنسبة 4٪.

تسجل معظم أهم عشرين من العملات المشفرة خسائر معتدلة اليوم ، حيث تتراجع عملة البيتكوين (BTC) عن علامة 9000 دولار مرة أخرى.

انخفضت البيتكوين حاليًا بنسبة 3٪ تقريبًا خلال اليوم ، حيث يتم تداولها حوال 9045 دولارًا في وقت الكتابة ، وفقًا لموقع Coin360. بالنظر إلى الرسم البياني الأسبوعي ، ارتفعت العملة بنسبة 11٪ تقريبًا.

تقدمت أسهم وسائل التواصل الاجتماعي والترفيه مثل Facebook Inc. و Netflix Inc. ، حيث ينتظر المستثمرون اجتماع مجلس الاحتياطي الفدرالي لوضع السياسات المقرر أن ينتهي اليوم الأربعاء.

عزز المستثمرون توقعات خفض أسعار الفائدة في الأسابيع الأخيرة. وسيراقبون اجتماع مجلس الاحتياطي الفدرالي الذي يختتم يوم الأربعاء بحثًا عن أدلة حول كيفية توجه البنوك المركزية ، الأمر الذي سيكون له آثار واسعة النطاق في أسواق الأسهم والسندات والعملات. يجتمع بنك اليابان وبنك إنجلترا هذا الأسبوع أيضًا.

تقارب صيني امريكي

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.