حيادية الإنترنت تسعد Netflix

طاقم ديلي فوركس

النقاش بشأن حيادية الإنترنت وصل أخيراً إلى البيت الأبيض، حيث طالب الرئيس أوباما بحضر على "الخطوط السريعة" للإنترنت. هذه الأخبار تعتبر مثيرة بشكل خاص للشركات المختصة بالبيانات مثل Netflix. (NASDAQ:NFLX) التي قامت بمؤخراً بنقاشات حادة مع مزودي خدمات الإنترنت بشأن سرعات أنترنت أقل.

قام الرئيس أوباما بالطلب بشكل خاص من FCC لتشريع مزودي خدمات الإنترنت الذين كانوا متهمين بالقيام بشكل متعمد بإبطاء سرعات الإنترنت. هذه الملاحظات كان لها تأثير معاكس، و أدت إلى تراجع عدد من أسهم شركات خدمات الكابل في السوق. Netflix بالطبع لم تتمكن من إخفاء فرحتها، و قامت بعد ذلك بنشر تصريح على الفيسبوك بأن المستخدمين الآن سوف يكون بقدرتهم الإختيار بين الفائزين و الخاسرين على الإنترنت.

كانت هناك مواجهات حادة بين Netflix و مزودي خدمات الإنترنت على خلفية إعلان محكمة الإستئناف الفدرالية بأن FCC لا يوجد لديها تفويض قانوني للتحكم بمزودي خدمات الإنترنت. في هذه الأثناء، طالب أوباما FCC بالتدخل في "أولويات الزوج" و تقديم سرعات إنترنت متساوية للمستخدمين في كل مكان.

إقترح الرئيس أوباما بأن على FCC أن تفكر في تصنيف النطاق العريض للمستخدمين على أساس منفعة عامة تحت قانون التواصل لعام 1934. هذا الطريق الذي يقترحه الرئيس أوباما هو بالضبط ما كانت تصارع من أجله Netflix و غيرها من الشركات العاملة في المجال. و لكن AT&T هددت بالفعل بالقيام بإجراءات قانونية ضد FCC، في حال قامت بتنفيذ خطة أوباما.

بعض المسؤولين من الناحية الأخرى قالوا بان مخازن البيانات مثل Netflix يجب أن تجبر على تحمل بعض التكاليف التي سوف تنتج عن تحديث البنية التحتية لدعم خطة حيادية الإنترنت. عدد من الجمهوريون رفضوا بالفعل إقتراحات أوباما واضفين إياها بتجاوز حكومي واضح.

التحليل التقني

تداولات أسهم شركة Netflix (NASDAQ:NFLX) بالأمس في نطاق ضيق جداً، و أغلقت بشكل سلبي هامشياً. أغلق السهم مادون معدله المتحرك لـ 20 يوماً عند 392.51$ مع تحرك RSI الخاص به للأسفل بشكل إضافي، و يقف حالياً عند 40.65. في الأمام، السهم لديه دعم مباشر بالقرب من 375$ و 370$، و المقاومة تقريباً عند 392$ و 399.

معلومات يمكن العمل بها

قم بشراء Netflix فوق 387$ و إستهدف 392$ مع نقطة توقف الخسائر عند 384.5$.

أسهم شركة Netflix

طاقم ديلي فوركس

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.