أخبار مؤشرات الاسهم العالميه: الأسهم العالمية تتباين مع تدهور شركات التكنولوجيا

أكرم عادل

تباين أداء الأسهم العالمية بتداولات يوم الخميس، حيث أثر انخفاض أسهم التكنولوجيا على الأسهم الأوروبية، بعد أن حذرت شركة Apple موردي المكونات من تباطؤ الطلب على تشكيلة iPhone 13 الخاصة بها، بينما أشارت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية إلى بداية قوية، فيما أصبح سوقًا متقلبًا بشكل متزايد بسبب عدم اليقين بشأن انتشار فيروس كورونا واتجاه أسعار الفائدة.

أداء بعض من مؤشرات الأسهم الأكثر انتشاراً اليوم: -

  • تراجع مؤشر نيكي الياباني (Nikkei 225) في طوكيو ليسجل خسائر نسبة بلغت -0.65٪ ما يعادل -182.25 نقطة ليغلق المؤشر عند مستوى 27,753.37.
  • كما انخفض مؤشر شنغهاي المركب (SHCOMP) الصيني ليسجل خسائر بنسبة بلغت -0.09% ما يعادل -3.05 نقطة ليغلق المؤشر عند مستوى 3,573.84.
  • في المقابل ارتفع مؤشر هانغ سانغ (HSI) في هونج كونج ليحقق مكاسب بنسبة بلغت 0.55% ما يعادل 130.01 نقطة ليغلق المؤشر عند مستوى 23,788.93.
  • وبحلول الساعة 9:00 بتوقيت جرينتش تراجع مؤشر يورو ستوكس 50 (SX5E) لعموم أوروبا بنسبة بلغت -1.04% بما يعادل -43.28 نقطة ليستقر عند مستوى 4,135.87.
  • وهبط مؤشر داكس (DAX) الألماني ليسجل خسائر بنسبة بلغت -1.30% بما يعادل -200.02 نقطة ليستقر عند مستوى 15,271.30.
  • كما نزل مؤشر فاينانشل تايمز 100 (FTSE 100) بالمملكة المتحدة ليسجل خسائر بلغت نسبته -0.84% بما يعادل -59.52 نقطة ليستقر عند مستوى 7,108.70.

توترت معنويات السوق يوم الأربعاء بعد تأكيد أول حالة لمتغير omicron الأمريكي، والتي أرسلت مؤشر S&P 500 أدنى من المتوسط ​​المتحرك لـ 50 يومًا للمرة الأولى منذ 13 أكتوبر/ تشرين الأول.

كان ذلك على الرغم من الاستطلاعات التي أظهرت أن التوظيف في الولايات المتحدة ونشاط المصانع في نوفمبر كان أفضل من المتوقع.

جاء ذلك أيضًا في الوقت الذي طرح فيه رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول لليوم الثاني احتمالية حدوث خفض تدريجي أسرع، والذي بدوره يمهد الطريق لمزيد من زيادات أسعار الفائدة بشكل أسرع.

عمليات شراء السندات التي يقوم بها بنك الاحتياطي الفيدرالي تضخ الأموال في النظام المالي، مما يعزز أسعار الأسهم. تضاعف مؤشر S&P 500 منذ مارس/ آذار 2020.

كانت الأسواق تتدهور أيضاً عندما أعلن البيت الأبيض اكتشاف أول حالة لمتحور لأوميكرون في الولايات المتحدة. ليس من الواضح ما إذا كان أوميكرون أكثر خطورة، لكن الحكومات استجابت بتشديد ضوابط السفر، مما أثار القلق بشأن توقعات الانتعاش الاقتصادي العالمي.

في يوم الأربعاء أفاد معهد إدارة التوريد بأن نشاط التصنيع في الولايات المتحدة قد تسارع بشكل أسرع من المتوقع في نوفمبر/ تشرين الثاني. قال معالج الرواتب ADP أن أرباب العمل وظفوا أشخاصًا أكثر مما كان متوقعًا. قد يرفع ذلك التوقعات لبيانات الوظائف الحكومية الأمريكية يوم الجمعة.

في غضون ذلك انخفض معدل البطالة في منطقة اليورو في أكتوبر/ تشرين الأول، حيث استمر الانتعاش الاقتصادي على الرغم من اضطرابات سلاسل التوريد وارتفاع الأسعار.

أظهرت بيانات من وكالة إحصاءات الاتحاد الأوروبي يوروستات يوم الخميس أن معدل البطالة في منطقة اليورو انخفض إلى 7.3٪ في أكتوبر من 7.4٪ في سبتمبر. تتماشى القراءة مع توقعات الاقتصاديين في استطلاع للرأي أجرته صحيفة وول ستريت جورنال.

وقالت الوكالة إن عدد الأشخاص المصنفين على أنهم عاطلون عن العمل في منطقة اليورو انخفض بمقدار 64 ألفًا في أكتوبر مقارنة بالشهر السابق، إلى 12 مليونًا.

قالت وكالة الإحصاء إن الأشخاص المصنفين على أنهم عاطلون عن العمل لا يشملون أولئك الذين ليس لديهم حرية البحث عن عمل، مستشهدة بمثال الآباء الذين اضطروا إلى تولي واجبات رعاية الأطفال. لا تشمل البيانات أيضًا العاملين في إطار برامج الإجازة باعتبارهم عاطلين عن العمل. هذه البرامج التي حدت من تأثير الوباء على سوق العمل في المنطقة، تغطي نسبة كبيرة من أجور العمال الذين توظفهم الشركات التي اضطرت إلى تقليص أنشطتها نتيجة لوباء Covid-19.

من المقرر أن يتحدث أربعة من مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي في وقت لاحق من اليوم الخميس، حيث يتم إصدار أحدث تقرير لطلبات إعانة البطالة. كما ستناقش مجموعة أوبك + أيضًا سياسة الإنتاج ردًا على ظهور المتحور الجديد لفيروس كورونا.
أخبار مؤشرات الاسهم العالميه

أكرم عادل

يملك أكرم خبرة في العمل في مجال الفوركس منذ عام 2008 ويعمل كمدرب ومحاضر للتحليلات الفنية واستراتيجيات التداول وأسس إدارة المخاطر ورأس المال. بالإضافة له خبرة في الكثير من الموضوعات المختصة في أسواق المال بالعديد من أشهر المواقع المتخصصة في هذا المجال ويستمر حتى اليوم في العمل مع عدد من المواقع بتوفير مقالات وتقارير يومية دقيقة ومحترفة.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.