أخبار مؤشرات الاسهم العالميه: الأسهم العالمية تصعد في الغالب مع انتعاش الأسهم في وول ستريت

أكرم عادل

ارتفعت أغلب الأسهم العالمية بتداولات يوم الجمعة، بعد أن ارتفعت المؤشرات الرئيسية في وول ستريت، محافظة على مكاسبها خلال الأسبوع، حيث واصل المستثمرون موازنة أخبار الأرباح الإيجابية مع المخاوف بشأن كيفية تأثير حالات COVID-19 المتزايدة على الانتعاش الاقتصادي.

تم إغلاق الأسواق في اليابان لقضاء عطلة قبل حفل افتتاح أولمبياد طوكيو.

أداء بعض من مؤشرات الأسهم الأكثر انتشاراً اليوم: -

  • تراجع مؤشر شنغهاي المركب (SHCOMP) الصيني ليسجل خسائر بنسبة بلغت -0.68% ما يعادل -24.34 نقطة ليغلق المؤشر عند مستوى 3,550.40.
  • وزاد مؤشر هانغ سانغ (HSI) في هونج كونج ليحقق مكاسب بنسبة بلغت -1.50% ما يعادل -415.75 نقطة ليغلق المؤشر عند مستوى 27,284.87.
  • وبحلول الساعة 11:50بتوقيت جرينتش ارتفع مؤشر يورو ستوكس 50 (SX5E) لعموم أوروبا بنسبة بلغت 0.98% بما يعادل -39.84 نقطة ليستقر عند مستوى 4,098.89.
  • وصعد مؤشر داكس (DAX) الألماني ليحقق مكاسب بنسبة بلغت 0.91% بما يعادل 141.26 نقطة ليستقر عند مستوى 15,655.85.
  • وارتفع مؤشر فاينانشل تايمز 100 (FTSE 100) بالمملكة المتحدة ليحقق مكاسب بلغت نسبته 0.75% بما يعادل 51.95 نقطة ليستقر عند مستوى 7,020.25.

خلال الأسبوع وحتى الآن من المتوقع أن يرتفع مؤشر S&P 500 بنسبة 0.9٪، ويتجه مؤشر داو جونز الصناعي لارتفاع بنسبة 0.4٪ ومن المتوقع أن يرتفع مؤشر ناسداك المركب بنسبة 1.8٪.

دفع الارتفاع المفاجئ في حالات الإصابة بفيروس كورونا في بعض المناطق الحكومات إلى تشديد قيود الوباء التي من المتوقع أن تؤدي إلى إبطاء نشاط الأعمال وتقليل السفر إلى الحد الأدنى.

أبلغت تايلاند عن رقم قياسي يومي بلغ 14575 حالة، مع 114 حالة وفاة، حيث دخلت مجموعة أكثر صرامة من القيود حيز التنفيذ في العديد من المناطق. في غضون ذلك قال البنك المركزي إن تفشي المرض الأحدث والأسوأ قد يتسبب في انكماش الاقتصاد بنسبة 2٪ هذا العام، بدلاً من التعافي الذي توقعه سابقًا.

جاءت ذلك في الوقت الذي أفادت فيه بلومبرج بأن المنظمين يخططون لمزيد من العقوبات على عملاق مشاركة الركوب Didi DIDI ، الذي تراجعت أسهمها في نيويورك بنسبة 11.3٪ يوم الخميس.

تراجعت أسهم Didi  بأكثر من 25٪ منذ أن بدأت التداول في نيويورك الشهر الماضي، وسط حملة من قبل الحكومة الصينية على شركات التكنولوجيا.

في غضون ذلك تجاهلت الأسواق بيانات يوم الخميس التي أظهرت ارتفاعًا في مطالبات البطالة الأسبوعية لإرسال الأسواق إلى نهاية إيجابية. واصلت أسهم التكنولوجيا جذب المستثمرين مع المزيد من أخبار الأرباح الإيجابية في وقت متأخر من يوم الخميس من Twitter و Snapchat.

جاء الأداء القوي لأسهم التكنولوجيا وسط مخاوف متزايدة مرتبطة بنوع الدلتا شديد العدوى لفيروس كورونا الذي يساهم في انتشار حالات COVID-19 في الولايات المتحدة، لا سيما في الولايات التي شهدت تراجعاً في وتيرة إعطاء اللقاحات.

ارتفع العائد على سندات الخزانة لأجل 10 سنوات 3 نقاط أساس إلى 1.283٪، بعد انخفاضه إلى 1.264٪ يوم الخميس.

سيشهد يوم خفيف للبيانات قراءات مؤشر مديري المشتريات من ماركيت لقطاعي التصنيع والخدمات.
أخبار الأسهم العالمية

أكرم عادل

يملك أكرم خبرة في العمل في مجال الفوركس منذ عام 2008 ويعمل كمدرب ومحاضر للتحليلات الفنية واستراتيجيات التداول وأسس إدارة المخاطر ورأس المال. بالإضافة له خبرة في الكثير من الموضوعات المختصة في أسواق المال بالعديد من أشهر المواقع المتخصصة في هذا المجال ويستمر حتى اليوم في العمل مع عدد من المواقع بتوفير مقالات وتقارير يومية دقيقة ومحترفة.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.