الأسهم العالمية تبحث عن اتجاه قبل تقرير الوظائف الأمريكية

أكرم عادل

تباين أداء الأسهم العالمية بتداولات يوم الخميس، وسط تردد المستثمرين في المخاطرة قبل تقرير الوظائف الرئيسي في الولايات المتحدة يوم الجمعة.

أداء بعض من مؤشرات الأسهم الأكثر انتشاراً اليوم: -

  • صعد مؤشر نيكي الياباني (Nikkei 225) في طوكيو ليحقق مكاسب بنسبة بلغت 0.39٪ ما يعادل 111.97 نقطة ليغلق المؤشر عند مستوى 29,058.11.
  • بينما تراجع مؤشر شنغهاي المركب (SHCOMP) الصيني ليسجل خسائر بنسبة بلغت -0.36% ما يعادل -12.93 نقطة ليغلق المؤشر عند مستوى 3,584.21.
  • وانخفض مؤشر هانغ سانغ (HSI) في هونج كونج ليسجل خسائر بنسبة بلغت -1.12% ما يعادل -326.62 نقطة ليغلق المؤشر عند مستوى 28,942.00.
  • وبحلول الساعة 12:20 بتوقيت جرينتش انخفض مؤشر يورو ستوكس 50 (SX5E) لعموم أوروبا بنسبة بلغت -0.73% بما يعادل 29.97 نقطة ليستقر عند مستوى 4,058.53.
  • وهبط مؤشر داكس (DAX) الألماني ليسجل خسائر بنسبة بلغت -0.71% بما يعادل -111.31 نقطة ليستقر عند مستوى 15,491.40.
  • كما نزل مؤشر فاينانشل تايمز 100 (FTSE 100) بالمملكة المتحدة ليسجل خسائر بلغت نسبته -1.27% بما يعادل -90.25 نقطة ليستقر عند مستوى 7,017.75.

في أسبوع إخباري هادئ يراقب المستثمرون تقرير وزارة العمل الأمريكية يوم الجمعة والذي يتوقع الاقتصاديون أنه سيظهر أن أرباب العمل أضافوا أكثر من 650 ألف وظيفة الشهر الماضي. ومن المتوقع أن يقدم أدلة جديدة حول تحركات سياسة سعر الفائدة التالية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي في وقت لاحق من هذا الشهر، عندما يعقد البنك المركزي اجتماعه القادم لصناع السياسة.

أثارت التوقعات بحدوث زيادة قوية في التوظيف مخاوف بشأن التضخم وكيف يمكن للبنوك المركزية العالمية أن تستجيب له. القلق هو أن التعافي العالمي قد يتعثر إذا اضطرت الحكومات والبنوك المركزية إلى سحب التحفيز لمكافحة ارتفاع الأسعار.

ذكرت تقارير إخبارية في اليابان أن الحكومة تدرس دعمًا إضافيًا للاقتصاد حيث تعاني البلاد من نوبة أخرى من تفشي فيروس كورونا بينما تكثف التطعيمات قبل أولمبياد طوكيو، والتي من المقرر أن تبدأ أواخر الشهر المقبل.

كما كان اليوم أول فرصة للرد من قبل المستثمرين على الأخبار التي تفيد بأن الاحتياطي الفيدرالي يبيع محفظة سندات الشركات التي حصل عليها خلال الأزمة. حزمة الإنفاق على البنية التحتية من الحزبين لا تزال ممكنة بعد أن وافق الرئيس جو بايدن والسيناتور الجمهوري شيلي مور كابيتو على عقد جولة أخرى من المحادثات يوم الجمعة.

والجدير بالذكر أن تحديثًا شهريًا للتوظيف في القطاع الخاص في مايو/ أيار ستنشره ADP، يليه مطالبات إعانات البطالة الأسبوعية لوزارة العمل، ومؤشر نشاط قطاع الخدمات IHS Markit و ISM.

من المتوقع أن يُظهر تقرير التوظيف في القطاع الخاص من شركة Automatic Data Processing Inc. زيادة قدرها 627 ألف وظيفة في مايو/ أيار، بناءً على إجماع التوقعات من الاقتصاديين.

في الشهر الماضي أفادت ADP أنه تمت إضافة 742 ألف وظيفة في القطاع الخاص في أبريل/ نيسان، وهو ما لا يتماشى مع تقرير الوظائف الأكثر متابعة عن كثب من وزارة العمل، والذي أظهر أنه تم إنشاء 266 ألف وظيفة فقط في أبريل، مقارنة مع التوقعات بحوالي مليون وظيفة.

من المقرر إصدار تقرير ADP قبل صدور التقرير الأسبوعي عن مطالبات البطالة الأولية من وزارة العمل الأمريكية، يتوقع الاقتصاديون انخفاضًا مستمرًا في أولئك الذين يسعون للحصول على إعانات البطالة لأول مرة، حيث من المتوقع أن تصل القراءة إلى 400 ألف للأسبوع المنتهي في 29 مايو، وهو ما سيكون أدنى مستوى جديد للوباء مقابل 406 ألف في الأسبوع السابق.

ستحدد قراءات التوظيف يوم الخميس نغمة تقرير الوظائف لشهر مايو الصادر عن وزارة العمل والذي يتم متابعته عن كثب يوم الجمعة، والذي يمكن أن يكون بمثابة محفز للأسواق التي تحركت في الغالب بشكل جانبي في الأسابيع الأخيرة.

أظهر الكتاب البيج لمجلس الاحتياطي الفيدرالي الذي صدر يوم الأربعاء أن الاقتصاد كان يشهد نموًا معتدلاً مع ظهوره من جائحة COVID، كالتطعيمات وتخفيف عمليات الإغلاق، لكنه سلط أيضًا الضوء على اضطرابات سلسلة التوريد ونقص العمالة التي يمكن أن تزيد المخاوف من التضخم.

يقول صانعو السياسة في الاحتياطي الفيدرالي إنهم يتوقعون أن يكون التضخم مؤقتًا. ومع ذلك يقول المشاركون في السوق إن بنك الاحتياطي الفيدرالي كان يمهد الطريق للمناقشات حول تقليص أماكن الإقامة إذا كان الاقتصاد يعاني من فرط في النشاط.

على صعيد الصحة العامة انخفض متوسط ​​سبعة أيام للحالات الجديدة في الولايات المتحدة بنسبة 46٪ عما كان عليه قبل أسبوعين، وفقًا لمتتبع نيويورك تايمز، وانخفضت حالات الاستشفاء بنسبة 22٪، وانخفضت الوفيات بنسبة 35٪ مع استمرار توزيع التطعيمات.

ارتفع عدد الأمريكيين الذين تم تطعيمهم بالكامل إلى 136 مليونًا، أو 41 ٪ من إجمالي السكان، بينما ارتفع عدد الأشخاص الذين لا تقل أعمارهم عن 18 عامًا والذين تم تطعيمهم بالكامل إلى 133.8 مليون، أو 51.9 ٪ من السكان.
أخبار الاسهم الأمريكية

أكرم عادل

يملك أكرم خبرة في العمل في مجال الفوركس منذ عام 2008 ويعمل كمدرب ومحاضر للتحليلات الفنية واستراتيجيات التداول وأسس إدارة المخاطر ورأس المال. بالإضافة له خبرة في الكثير من الموضوعات المختصة في أسواق المال بالعديد من أشهر المواقع المتخصصة في هذا المجال ويستمر حتى اليوم في العمل مع عدد من المواقع بتوفير مقالات وتقارير يومية دقيقة ومحترفة.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.
Sample