أخبار مؤشرات الأسهم العالمية: الأسهم العالمية تختلط باحثة عن اتجاه وسط تضارب البيانات الاقتصادية

أكرم عادل

تباين أداء الأسهم العالمية بتداولات يوم الثلاثاء، بعد إغلاق مختلط أيضاً في وول ستريت، حيث يزن المستثمرون مخاطر التضخم مقابل الإشارات إلى أن التعافي من الوباء يتواصل، في حين تراجعت الأهم الألمانية عن مؤشرات الأسهم الأوروبية الرئيسية الأخرى، بعد أن أظهرت البيانات أن الإنتاج الصناعي انخفض بشكل غير متوقع في أبريل/ نيسان.

أداء بعض من مؤشرات الأسهم الأكثر انتشاراً اليوم: -

  • تراجع مؤشر نيكي الياباني (Nikkei 225) في طوكيو ليسجل خسائر بنسبة بلغت -0.19٪ ما يعادل -55.68 نقطة ليغلق المؤشر عند مستوى 28,963.56.
  • وانخفض مؤشر شنغهاي المركب (SHCOMP) الصيني ليسجل خسائر بنسبة بلغت -0.54% ما يعادل -19.43 نقطة ليغلق المؤشر عند مستوى 3,580.11.
  • بينما هبط مؤشر هانغ سانغ (HSI) في هونج كونج ليسجل خسائر بنسبة بلغت -0.14% ما يعادل -39.00 نقطة ليغلق المؤشر عند مستوى 28,773.00.
  • وبحلول الساعة 9:40 بتوقيت جرينتش ارتفع مؤشر يورو ستوكس 50 (SX5E) لعموم أوروبا بنسبة بلغت 0.25% بما يعادل 10.25 نقطة ليستقر عند مستوى 4,107.90.
  • وصعد مؤشر داكس (DAX) الألماني ليحقق مكاسب بنسبة بلغت 0.20% بما يعادل 31.60 نقطة ليستقر عند مستوى 15,708.75.
  • فيما زاد مؤشر فاينانشل تايمز 100 (FTSE 100) بالمملكة المتحدة ليحقق مكاسب بلغت نسبته 0.34% بما يعادل 24.12 نقطة ليستقر عند مستوى 7,101.34.

ذكرت اليابان أن اقتصادها انكمش بوتيرة سنوية بنسبة 5.1٪ في الفترة من يناير/ كانون الثاني إلى مارس/ آذار، بعد تعديله بالزيادة عن الانكماش الذي تم الإبلاغ عنه سابقًا بنسبة 6.3٪. على أساس ربع سنوي انكمش الاقتصاد بنسبة 1٪ بدلاً من النسبة الأولية ناقص 1.3٪.

قال ماكوتو تسوتشيا من أكسفورد إيكونوميكس في تعليق: "إن تفشي فيروس كورونا المتفاقم الذي دفع الحكومة إلى إعلان حالة طوارئ جزئية وتشديد الاحتياطات ضد الوباء من المرجح أن يبقي الاقتصاد في حالة ركود في الربع الحالي". وأضاف تسوتشيا "مع ذلك ما زلنا متفائلين بأن وتيرة الانتعاش سترتفع في النصف الثاني مع انتعاش الطلب المحلي، مدعومًا بزيادة التطعيمات، في حين أن الطلب الخارجي يجب أن يستمر في دعم قطاع التصنيع".

يعد هذا أسبوعًا خفيفًا نسبيًا للبيانات الاقتصادية، على الرغم من أن المستثمرين سيحصلون على لمحة أخرى عن تأثير التضخم يوم الخميس مع تقرير أسعار المستهلك الصادر عن وزارة العمل الأمريكية لشهر مايو/ أيار. ارتفعت أسعار كل شيء من الطعام إلى الملابس والمسكن مع تعافي الاقتصاد.

يشعر المستثمرون والاقتصاديون بالقلق من أن الارتفاع الحاد في الأسعار، حيث يمكن أن يعوق الانتعاش ويحث مجلس الاحتياطي الفيدرالي على سحب بعض دعمه للاقتصاد مثل إبقاء أسعار الفائدة منخفضة للغاية واستمرار شراءه للسندات.

في منطقة أخرى قال مكتب الإحصاء الفيدرالي الألماني يوم الثلاثاء إن الإنتاج الصناعي الألماني، الذي يقيس إجمالي الناتج الصناعي من التصنيع والطاقة والبناء، انخفض بنسبة 1٪ في أبريل/ نيسان عن مارس/ أذار. جاءت الأرقام مخالفة للتوقعات بزيادة قدرها 0.4٪.

في حين أن الإنتاج الصناعي في أكبر اقتصاد في أوروبا لم يرق إلى مستوى توقعات الاقتصاديين، فقد مثل ارتفاعًا بنسبة 26.4٪ عن العام السابق. كما قام مكتب الإحصاء بتنقيح نفس الأرقام الصناعية من مارس بالخفض من زيادة شهرية بنسبة 2.2٪، بانخفاض عن الارتفاع المعلن عنه سابقًا بنسبة 2.5٪.

على نطاق أوسع أشار المحللون إلى الصورة الكلية التي لم تتغير مع استمرار التركيز على المخاوف بشأن التضخم والخلفية العالمية لجائحة COVID-19 - بالإضافة إلى تخفيف القيود في العديد من الاقتصادات المتقدمة.

قال مايكل هيوسون محلل في سي إم سي ماركت: " يبدو أن القلق الرئيسي للمستثمرين ينصب على مخاطر التضخم على المدى القصير وما إذا كان من المرجح أن تكون الأسعار المرتفعة مؤقتة بطبيعتها، مع التركيز الرئيسي على بيانات مؤشر أسعار المستهلكين الأمريكي (CPI) لشهر مايو/ أيار".

وأشار هيوسون إلى أن تركيز المستثمرين الأوروبيين يوم الخميس كان على البيانات الصناعية الألمانية، وكذلك مسح معهد البحوث الاقتصادية الألماني ZEW لشهر يونيو/ حزيران لتوقعات المستثمرين.

بشكل منفصل ارتفعت أسهم شركة إيرباص AIR لتصنيع الطائرات الأوروبية بنسبة 0.49٪ بالقرب من 0.5٪، بعد أن قالت المجموعة إنها أجرت 50 عملية تسليم في مايو/ أيار، بزيادة 11٪ على أساس شهري. قال محللون في بنك UBS السويسري إن الأمر كان "انتعاشًا متواضعًا".
أخبار مؤشرات الأسهم العالمية

أكرم عادل

يملك أكرم خبرة في العمل في مجال الفوركس منذ عام 2008 ويعمل كمدرب ومحاضر للتحليلات الفنية واستراتيجيات التداول وأسس إدارة المخاطر ورأس المال. بالإضافة له خبرة في الكثير من الموضوعات المختصة في أسواق المال بالعديد من أشهر المواقع المتخصصة في هذا المجال ويستمر حتى اليوم في العمل مع عدد من المواقع بتوفير مقالات وتقارير يومية دقيقة ومحترفة.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.
Sample