اخبار الاسهم الامريكية: الأسهم الأمريكية تعمق من خسائرها بعد تصريحات جيروم بأول

أكرم عادل

أغلقت الأسهم الأمريكية على انخفاض لليوم الثالث على التوالي بتداولات يوم الخميس، بقيادة أسهم التكنولوجيا، بعد أن قال رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول إنه كان يراقب الارتفاع الأخير في عوائد السندات، لكنه أضاف أن ارتفاع التضخم المتوقع هذا العام من غير المرجح أن يستمر وأن السياسة النقدية الحالية لا تزال قائمة. فشلت تصريحاته في تهدئة أسواق السندات المتوترة، مع ارتفاع عائد سندات الخزانة لأجل 10 سنوات مرة أخرى فوق 1.50٪.

أداء المؤشرات:

  • انخفض مؤشر داو جونز الصناعي (DJIA) ليسجل خسائر بلغت نسبتها -1.11% بما يعادل -345.95 نقطة، ليستقر عند مستوى 30,924.14.
  • وتراجع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 (SPX500) الأوسع نطاقاً ليسجل خسائر بلغت نسبتها -1.34% بما يعادل -51.25 نقطة، ليستقر عند مستوى 3,768.47.
  • كما نزل مؤشر ناسداك 100 (COMP 100) المركب ليسجل خسائر بلغت نسبتها -1.73% بما يعادل -219.32 نقطة، ويغلق عند مستوى 12,464.00.

قال باول في تصريحاته لجريدة وول ستريت جورنال إنه سيكون قلقاً بشأن تحرك غير منظم في سوق السندات، لكنه أشار إلى أنه لم يكن لها تأثير مادي على الأوضاع المالية. يأتي هذا بعد التصريحات السابقة لمسؤولي الاحتياطي الفيدرالي بأنهم لم يكونوا قلقين بشكل مفرط بشأن الارتفاع في عوائد السندات.

لم تساعد تصريحات باول الأسواق على الرغم من قلق المستثمرين من أنه إذا تجاهل باول الارتفاع الأخير في عوائد السندات، فقد يؤدي ذلك إلى مزيد من البيع في سوق سندات الخزانة الضعيفة، وبالتالي التأثير على الأسهم.

صعدت سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات بنسبة 1.55%، مرتفعة بنحو 8 نقاط أساس من حيث تم تداولها في نهاية يوم الأربعاء وأعلى المستويات في حوالي عام.

تعتبر تعليقات باول الأخيرة من مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي قبل فترة "التعتيم" المفروضة ذاتياً قبل اجتماع السياسة التالي الذي يستمر يومين والذي يبدأ في 16 مارس/ آذار.

تم تداول الأسهم في البداية بقوة نسبياً بعد أن ارتفعت مطالبات البطالة الأولية في الأسبوع المنتهي في 27 فبراير/ شباط بمقدار 9000 إلى 745 ألف وهو ارتفاع أقل من تقديرات 750 ألف المتوقعة من قبل الاقتصاديين، وبلغ إجمالي مطالبات البطالة الفيدرالية الجديدة 436.696 في الأسبوع.

إلى جانب البيانات الأسبوعية لمطالبات البطالة، أظهرت قراءة للإنتاجية والتكاليف أن إنتاجية الولايات المتحدة تراجعت أقل من التقديرات السابقة في نهاية عام 2020.

بشكل منفصل ارتفعت طلبيات المصانع الأمريكية بنسبة 2.6٪ في يناير/ كانون الثاني، حيث واصل المصنعون قيادة الطريق نحو التعافي الاقتصادي الأمريكي. ارتفعت طلبات السلع المعمرة التي تدوم ثلاث سنوات على الأقل بنسبة 3.4٪ الشهر الماضي. ارتفعت طلبات السلع غير المعمرة مثل الملابس ومحلات البقالة بنسبة 1.9٪.

التحليل التقني لمؤشر ناسداك المركب – المؤشر يعلن استمرار الاتجاه التصحيحي الهابط

واصل مؤشر ناسداك المركب (NASDAQ COMPOSITE) الانخفاض في آخر جلساته، ليسجل خسائر جديدة بلغت نسبتها -2.11% ليفقد المؤشر نحو -274.28 نقطة ويستقر على مستوى 12,723.47. وذلك بعدما انخفض أمس بنسبة بلغت -2.70%.

وقد جاء انخفاض المؤشر على إثر تعرضه للضغط السلبي لتخطيه دعم المتوسط المتحرك البسيط لفترة 50 يوماً السابقة، ما أدى إلى كسره لخط اتجاه فرعي صاعد على المدى القصير، كما هو موضح بالرسم البياني المرفق لفترة زمنية (يومية)، وذلك بالإضافة لتوارد الإشارات السلبية بمؤشرات القوة النسبية، بالرغم من وصولها لمناطق شديدة التشبع بعمليات البيع.
الرسم البياني اليومي لمؤشر الأسهم الأمريكية

تم انتاج الرسم البياني بواسطة منصة TradingView

لهذا فنحن نتوقع المزيد من الانخفاض التصحيحي للمؤشر خلال تداولاته القادمة، طيلة استقراره أدنى مستوى 12,793.30، ليستهدف مستوى الدعم المهم 11,965.55.

أكرم عادل

يملك أكرم خبرة في العمل في مجال الفوركس منذ عام 2008 ويعمل كمدرب ومحاضر للتحليلات الفنية واستراتيجيات التداول وأسس إدارة المخاطر ورأس المال. بالإضافة له خبرة في الكثير من الموضوعات المختصة في أسواق المال بالعديد من أشهر المواقع المتخصصة في هذا المجال ويستمر حتى اليوم في العمل مع عدد من المواقع بتوفير مقالات وتقارير يومية دقيقة ومحترفة.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.