توترات هونج كونج تقود الأسهم الآسيوية للتراجع الجماعي

|

تراجعت الأسهم الآسيوية بشكل جماعي اليوم الثلاثاء، بسبب حالة من عدم اليقين حول التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، مع تصاعد حدة الاحتجاجات في هونج كونج، عقب إدانة السلطات الصينية في وقت مبكر من اليوم احتجاجات نهاية الأسبوع بهونج كونج، والتي أدت إلى تعليق رحلات الطيران بعد احتشاد آلاف من المتظاهرين حول مطار المدينة للمطالبة بعدم تدخل الصين بقرارات الحكومة في البلاد.

أداء المؤشرات الآسيوية:

  • ليتراجع مؤشر نيكي الياباني (Nikkei 225) بنسبة بلغت -1.11% بما يعادل -229.38 نقطة ليستقر عند إغلاقه على مستوى 20,455.44، كما انخفض أيضاً مؤشر توبكس 500 (TOPIX 500) الأوسع نطاقاً بنسبة بلغت -1.13% ليخسر المؤشر -13.14 نقطة ويستقر عند إغلاقه على مستوى 1,149.92.
  • وانخفض كذلك مؤشر شنغهاي المركب (SHCOMP) الصيني ليسجل خسائر بلغت نسبتها -0.63% بما يعادل -17.73 نقطة ليستقر عند مستوى 2,797.26.
  • وتكبد مؤشر هانغ سانغ (HSI) في هونج كونج المزيد من الخسائر والتي بلغت نسبتها -2.10% ما يعادل -543.42 نقطة ليغلق المؤشر عند مستوى 25,281.30.
  • أما في كوريا الجنوبية هبط مؤشر كوسبي 50 (KOSPI50) ليسجل خسائر بلغت نسبتها -1.09% بما يعادل -18.88 نقطة، ويستقر عند الإغلاق على مستوى 1,707.18.
  • وانخفض مؤشر (ASX 300) في أستراليا ليسجل خسائر بلغت نسبتها -0.32% بما يعادل -20.71 نقطة ليستقر المؤشر عند إغلاقه على مستوى 6,523.23، فيما تراجع مؤشر (NZX50) في نيوزيلاندا بنسبة بلغت -0.17% ما يعادل -17.97 نقطة ليغلق المؤشر مستقراً على مستوى 10,854.77.

 كافح مطار هونج كونج وهو أحد أكثر المطارات ازدحاماً حول العالم لإعادة فتح أبوابه اليوم الثلاثاء، فيما ظلت الاحتجاجات قائمة وإن كان على نطاق أقل من أمس، ليستأنف بعض الرحلات الجوية ولكن تم إلغاء الكثير منها وسط تراكم الرحلات الجوية بعد إغلاق أمس الاثنين، فبعد مرور 10 أسابيع على بدء تلك المظاهرات والداعية للمزيد من الديموقراطية لا تظهر في الأفق أي بادرة لانهاء تلك الاحتجاجات مع التصعيد المستمر من قبل السلطان من جهة والمتظاهرين من جهة أخرى.

وفي الوقت نفسه حدد البنك المركزي الصيني النقطة المرجعية لليوان أضعف من 7 لكل دولار وذلك لليوم الرابع على التوالي تحديداً عند 7.0326 وهو أضعف من أمس قليلاً ولكن لا يزال أقوى من توقعات المحللين.

أعلان
لا تفوت فرصة تحقيق الأرباح من هذا التداول
ابدأ التداول الآن

ومن ناحية أخرى كلما مر الوقت اقتربت مهلة ال90 يوماً المعطاه لشركة هواوي الصينية من قبل الحكومة الأمريكية لإعفائها من بعض قيود التصدير، ومحدد انتهاء تلك المدة يوم الاثنين القادم في مطلع الأسبوع المقبل والموافق يوم 19 من الشهر الجاري، لتزيد من قلق المستثمرين حول تصاعد التوترات التجارية بين البلدين، خاصة بعد تصريحات الرئيس ترامب في الجمعة الماضية والتي قال فيها أنه غير واثق من إجراء جولة جديدة من المباحثات التجارية بين البلدين والمزمع إجراءها في الشهر القادمة سبتمبر (أيلول)، وأبدى ترامب عدم استعداده للوصول لاتفاق تجاري مع بكين.

التحليل التقني لمؤشر تبوبكس 500 الياباني - المؤشر يستسلم للضغط السلبي

عاود مؤشر توبكس 500 الانخفاض بتداولات اليوم وذلك على اثر ثبات مستوى المقاومة المهم 2011.89 بعد اختباره بجلسته السابقة، ليسجل المؤشر خسائر بلغت نسبتها -1.13% ليخسر المؤشر -13.14 نقطة ويستقر عند إغلاقه على مستوى 1,149.92.

 الرسم البياني لمؤشر تبوبكس 500 الياباني

وقد تزامن اختبار مستوى المقاومة 2011.89 مع إعادة اختبار خط اتجاه تصحيحي صاعد كان المؤشر قد كسره في وقت سابق على المدى القصير كما هو موضح بالرسم البياني أعلاه لفترة زمنية (يومية) ما ضاعف من الضغط السلبي لينخفض بعدها وسط تداولاته أدنى متوسطه المتحرك البسيط لفترة 50 يوماً السابقة، وقد حاول المؤشر بارتفاعاته السابقة تصريف تشبعه البيعي الواضح بمؤشرات القوة النسبية بعد وصولها لمناطق شديدة التشبع بعمليات البيع، ولكن يبدو أن الضغوط السلبية كانت أقوى من تحقيقه المزيد من المكاسب.

وتحيط توقعاتنا السلبية تداولات المؤشر القادمة بالمدى القصير، طيلة ثبات المقاومة 2011.89، ليستهدف أولى مستويات الدعم عند 1949.26 استعداداً لكسره.

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.