الأسهم الامريكية تستمر بالاندفاع

|

استمر اندفاع الأسهم الأمريكية في آخر جلسات الأسبوع الماضي، مع انتعاش الآمال بخفض أسعار الفائدة عقب تصريحات جيروم باول رئيسي البنك المركزي الفيدرالي يومي الأربعاء والخميس الماضيين في جلسة الاستماع النصف سنوية أمام الكونجرس، والتي أشار فيها إلى قلقه حيال النشاط الصناعي المخيب للآمال، مع عدم رضاه عن مستويات التضخم الحالية، والحروب التجارية التي تتصاعد من وقت لآخر مع أكثر من طرف بسبب إدارة الرئيسي ترامب، قائلاً أن المركزي الفيدرالي مستعد للتدخل حسب اقتضاء الحالة للإبقاء على النمو الاقتصادي الأمريكي والذي استمر طيلة عقد من الزمن، في إشارة قوية لاحتمالية خفض أسعار الفائدة بنهاية الشهر الجاري يوليو(تموز) . لتصل المؤشرات الرئيسية الثلاثة إلى مستويات قياسية تاريخية، رغم ارتفاع مقياس التضخم الرئيسي بأكثر من التوقعات، ويأتي هذا الصعود للجلسة الثالثة على التوالي وللأسبوع الثاني على التوالي، ليغلق مؤشر إس آند بي 500 (S&P 500) أعلى من مستوى 3000 لأول مرة في تاريخه، أمام الانخفاض الثالث للدولار الأمريكي مقابل سلة من العملات الرئيسية .

وقد أظهرت بيانات تضخم أسعار المنتجين يونيو (حزيران) الماضي أصغر زيادة سنوية، مما يشير إلى أن التضخم الإجمالي قد يظل على حاله معتدلاً للفترة القادمة .

ليغلق مؤشر داو جونز الصناعي Dow Jones Industrial على ارتفاع بلغت نسبته 0.9% ليربح المؤشر 243.95 نقطة ليغلق عند مستوى 27332.03، لينهي أسبوعه على ارتفاع ما نسبته 1.5% .

وصعد مؤشر ستاندرد آند بورز S&P 500 أيضاً ليربح 13.86 نقطة ما يعادل نسبته 0.46% ليغلق المؤشر عند مستوى 3,013.77، منهياً أسبوعه على صعود بلغت نسبته 0.8% .

أما مؤشر الناسداك المركب Nasdaq Composite فقد أرتفع أيضاً بنسبة بلغت 0.59% ليضيف المؤشر إلى أرباحه 48.10 نقطة مغلقاً عند مستوى 8,244.14، لينهي أسبوعه على ارتفاع بلغت نسبته 1.00% .

يبدأ الأسبوع القادم موسم ظهور أرباح الشركات، ويترقب المستثمرون ذلك بتركيز شديد وحذر، حيث من المقرر تقديم البنوك الأمريكية الكبرى مثل ستي جروب Citigroup Inc (C.N) و جي بي مورجان JPMorgan Chase & Co (JPM.N) تقاريرها الأسبوع المقبل .

مؤشر ناسداك المركب عن مستويات تاريخية

الرسم البياني لمؤشر ناسدك 100

يستقر مؤشر ناسداك المركب (Nasdaq Composite) أعلى مستوى المقاومة التاريخي 8171.97 لثالث جلسة على التوالي، ليرتفع في آخر جلساته بنسبة بلغت 0.59% ما يعادل 48.10 نقطة يضيفها المؤشر إلى أرباحه، ليغلق عند مستوى 8244.14 بعد أن سجل أعلى سعر له خلال تلك الجلسة عند مستوى 8245.66 وهو أعلى مستوى تاريخي يسجله المؤشر حتى تلك اللحظة .

يأتي ارتفاع المؤشر في ظل سيطرة تامة للاتجاه الرئيسي الصاعد على المدى المتوسط والقصير، ويتداول بنطاق قناة سعريه صاعدة تحد تداولاته السابقة بالمدى المتوسط كما هو موضح بالرسم البياني (اليومي) المرفق، مستفيداً بالدعم الإيجابي المتواصل للمتوسط المتحرك البسيط لفترة 50 يوماً السابقة، مع توارد الإشارات الإيجابية بمؤشرات القوة النسبية، رغم وصولها لمناطق شديدة التشبع بعمليات الشراء، والتي قد تدفعه إلى بطء ارتفاعه أو ارتدادات تصحيحية قصيرة الأمد لاكتساب الزخم الإيجابي الذي سيساعده في الحفاظ على اتجاهه الصاعد، خاصة وأن آخر قاع سجله المؤشر كان في يوم 25 يونيو(حزيران) الماضي .

طيلة استقرار تداولات مؤشر ناسداك المركب أعلى مستوى المقاومة المهم 8171.97 تستمر معه توقعاتنا الإيجابية المحيطة به في الفترة القادمة على المستويات اللحظية، ليواصل ارتفاعه مستهدفاً مستوى المقاومة 8400.00، أما في حالة أن استقر المؤشر أدنى هذا المستوى (8171.97) فهذا لا يعني تغيير نظرتنا الإيجابية ولكن قد يعني تأجيلها قليلاً لحين اكتساب الزخم الإيجابي اللازم لمعاودة الارتفاع .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.