الأسهم الأوروبية تنخفض قبل الإغلاق تخوفاً من تأثير النزاعات التجارية على القارة

|

يبدو أن عودة المخاوف بشأن النزاع التجاري بين الولايات المتحدة الامريكية ونظيرتها الصين أثرت على أداء أسواق الأسهم الأوروبية، بعدما انخفضت خلال تداولاتها ليوم الخميس، لتمشي على خطى الأسهم الآسيوية وأيضاً الأمريكية بالأمس، وفي الخلفية استمرار أزمة البريكست التي لم تحسم بعد والضبابية المحيطة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

فبعد تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن الأزمة التجارية مع الصين والتي قال فيها أن الطريق مازال طويلاً أمام واشنطن وبكين للتوصل إلى اتفاق تجاري بينهما، مع احتمالية فرض رسوم جمركية جديدة على الواردات الصينية بقيمة 325 مليار دولار، أوردت صحيفة وول ستريت جورنال بمقال لها أمس أن الجهود المبذولة لإحياء المحادثات التجارية بين البلدين لا تحرز أي تقدم، مع استمرار القيود على شركة هواوي الصينية.

انعكس ذلك بشكل مباشر بنتائج أرباح الشركات وخاصة في قطاع التكنولوجيا، فقد أعلنت شركة ساب (SAP SE) الألمانية للبرمجيات عن تراجع أرباحها التجارية بنسبة 6% ليهبط سهم الشركة بعدها بحلول الساعة 12:30 بتوقيت جرينتش خسر السهم 7.600 نقطة بنسبة 6.33% ليستقر السهم عند سعر 112.450 يورو.

ليهبط مؤشر داكس (DAX) الألماني ليخسر -73.67 نقطة بنسبة بلغت -0.60% ليستقر عند مستوى 12,267.96.

في المقابل قفزت مبيعات التجزئة البريطانية بنسبة 1% وفقاً للبيانات الرسمية الصادرة من مكتب الإحصاء الوطني في المملكة المتحدة يوم الخميس، لترتفع بذلك سنوياً إلى 3.8% بشكل يفوق التوقعات التي كانت تدور حول 2.5% إلى 2.7%، وتأتي هذه الأرقام نتيجة مباشرة لنمو معدل الأجور والذي وصل إلى أعلى مستوياته في 11 عام بشهر مايو (آيار) الماضي.

لكن يبدو أن الأسهم بالمملكة المتحدة لم تتأثر بتلك البيانات، فقد تراجع مؤشر فوتسي 100 (FTSE 100) بنسبة -32.96% بما يعادل -0.43% ليستقر المؤشر عند مستوى 7,502.75.

وفي مفاجأة غير متوقعة أعلن تليفزيون بلومبيرج هذا اليوم أن موظفي البنك المركزي الأوروبي كانوا يدرسون ما إذا كان يتعين عليهم مراجعة أهداف التضخم الخاصة به في منطقة اليورو، والذي يستقر حالياً أدنى 2% على المدى المتوسط، ويقترب الرقم الفعلي من ذلك.

وبحلول الساعة 12:30 بتوقيت جرينتش تراجع مؤشر يورو ستوكس (SX5E) بنسبة -0.16% بما يعادل -5.48 نقطة ليستقر المؤشر عند مستوى 3,496.10.

بينما صعد مؤشر كاك 40 (CAC) الفرنسي بنسبة 0.10% ليربح المؤشر 5.85 نقطة ويستقر عند مستوى 5,577.56.

وفي سويسرا ارتفع أيضاً مؤشر (ISM) بنسبة 0.84% ليضيف المؤشر إليه 83.11 نقطة ليستقر عند مستوى 10,025.12.

مؤشر فوتسي 100 يصل لمستوى 7500.00

الرسم البياني لمؤشر uk 100

واصل مؤشر فوتسي 100 انخفاضه بتداولاته الأخيرة على المدى القصير، وذلك على اثر ثبات مستوى المقاومة المحوري 7600.00 بعد اقترابه منه ببداية تداولات هذا الأسبوع، ليتخطى بخسائره الجديدة دعم متوسطه المتحرك البسيط لفترة 50 يوماً السابقة، مما يشكل ضغطاً سلبياً على تداولاته القادمة، خاصة مع توارد الإشارات السلبية بمؤشرات القوة النسبية، ليصل المؤشر إلى الاستناد لمستوى الدعم المهم 7500.00.

ويأتي هذا في إطار سيطرة الاتجاه الرئيسي الصاعد على المدى الطويل والمتوسط، وتداولاته بنطاق قناة سعريه صاعدة كما هو موضح بالرسم البياني أعلاه لفترة (يومي)، ليتوقف بذلك بمنطقة نستطيع أن نسميها بمفترق للطرق على المدى القصير.

ففي حالة ثبات مستوى الدعم 7500.0 كما نرجح نحن سيكسب ذلك المؤشر بعضاً من الزخم الإيجابي، والذي سيدفعه للارتفاع من جديد، ليستهدف مستوى المقاومة 7600.00 مرة أخرى.

أما إن لم يستطع هذا الدعم التماسك أمام ضغط المؤشر المستمر عليه، فهذا يعني المزيد من الانخفاض في الفترة القادمة، وقد يصل به ذلك إلى الوصول لمستوى 7400.00.

 

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.