الأسهم الأوروبية تستفيد من البيانات الاقتصادية في الصين

|

تباين أداء الأسهم الأوروبية بتداولات اليوم بميل طفيف للصعود، وذلك بعد أن سجلت نظيراتها بأسواق آسيا ارتفاعاً، على خلفية صدور بيانات صينية خففت من وطأة مخاوف النمو الاقتصادي التي كانت سائدة بعد تصريحات باول نهاية الأسبوع الماضي، فرغم أن تلك البيانات أظهرت بطء النمو الاقتصادي الصيني للربع الثاني لهذا العام حيث وضحت أن الناتج المحلي الإجمالي انخفض إلى 6.2% في أدنى معدلاتها منذ 27 عاماً، وذلك نتيجة النزاعات التجارية القائمة بين إدارة الرئيس ترامب وبين الصين، إلا أن ذلك جاء وفقاً للتوقعات وتزامناً مع بيانات أظهرت في الوقت نفسه ارتفاع مبيعات التجزئة إلى 9.8% مقابل التوقعات التي كانت عند 8.5%، و زيادة الإنتاج الصناعي بنسبة 6.3% مقارنة بالعام الماضي رغم التوقعات التي كانت نسبتها 5.2%، بينما ارتفعت الاستثمارات في الأصول الثابتة بنسبة 5.8% على أساس سنوي بزيادة عن التوقعات التي كانت عند 5.6% فقط .

تلك الأرقام وضحت إلى حد ما نجاح الصين باتخاذ تدابير اقتصادية ناجحة في الفترة الأخيرة قلصت من تباطوء النمو، لتهدئ من وتيرة القلق نحو تباطوء النمو العالمي وعززت التوقعات التي تشير إلى سعي بكين نحو اتخاذ المزيد من الخطوات التحفيزية لزيادة نموها الاقتصادي .

في ألمانيا رجحت وزارة الاقتصاد اليوم تباطوء النمو الاقتصادي في الربع الثاني للعام الجاري، على خلفية النزاعات التجارية القائمة بين قطبي الاقتصاد العالمي، وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وتلك أسباب تؤثر على الاقتصاد العالمي ككل، وأشارت إلى أن سوق العمل مازال في وضع صحي قوي، وان كان بصورة أضعف قليلاً، وأيضاً زيادة دخل الأسر وسياسة التيسير النقدي يساهمان أيضاً في دعم الاقتصاد، وقد ارتفع النمو الاقتصادي بصورة أقوى من التوقعات في الربع الأول من هذا العام بنمو بلغ 0.4% .

بحلول الساعة 12:00 بتوقيت جرينتش انخفض مؤشر يورو ستوكس 50 (EURO STOXX 50 Price EUR) بنسبة -0.4% ما يعادل -1.25 نقطة ليستقر المؤشر عند 3,496.38 .

وارتفع مؤشر داكس الألماني (Deutsche Boerse AG German Stock Index DAX) ليضيف إليه 28.93 نقطة بنسبة 0.23% ليستقر عند مستوى 12,352.25، وانخفض مؤشر كاك 40 (CAC 40 Index) الفرنسي بنسبة -0.03% ما يعادل -1.43 نقطة ليستقر المؤشر عند مستوى 5,571.43 .

اما في بريطانيا ارتفع مؤشر فوتسي 100 (FTSE 100 Index) ليربح 12.49 نقطة ما نسبته 0.17% مستقراً عند 7,518.46، وصعد مؤشر إس إم آي (Swiss Market Index) للأسهم السويسرية بنسبة 0.21% ما يعادل 20.19 نقطة ليستقر المؤشر عند مستوى 9,783.17 .

 

مؤشر فوتسي 100 (FTSE 100 Index) يبحث عن قاع إيجابي

الرسم البياني لمؤشر فوتسي

بعد تسجل مؤشر فوتسي 100 (FTSE 100 Index) قمته الأخيرة عند مستوى 7622.60 باليوم الرابع من الشهر الجاري يوليو (تموز)، ارتد المؤشر بعدها نحو الأسفل، ليغلق تداولات الأسبوع الماضي على انخفاض هو الأول منذ 5 أسابيع متتالية .

وذلك في محاولة منه لجني أرباحه واكتساب زخماً إيجابياً قد يساعده على التعافي ومعاودة الارتفاع، وليبحث عن قاع صاعد جديد، في ظل تداولاته بنطاق قناة سعريه تصحيحية صاعدة على المدى القصير كما هو واضح أمامنا بالرسم البياني المرفق للمؤشر لفترة (يومي) .

ونلاحظ مع انخفاضات المؤشر المتتالية الأخيرة وصول مؤشرات القوة النسبية لمناطق شديدة التشبع بعمليات البيع، بشكل مبالغ فيه مقارنة بحركة السعر بالأعلى، مما يوحي ببدء تكون دايفرجنس إيجابي بمؤشر الستوكاستيك، ما يعزز الاتجاه الصعودي خاصة مع وجود ضغط إيجابي من المتوسط المتحرك البسيط لفترة 50 يوماً السابقة .

توقعاتنا الإيجابية تحيط بالمؤشر في الفترة القادمة، طالما يتداول مستقراً أعلى مستوى الدعم 7450.00، ليستهدف بارتفاعه هذا مقاومته الأخيرة التي سجلها عند مستوى 7600.00، وذلك استعداداً لمهاجمته .

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.