الأسهم الأمريكية تفتتح التداول بهدوء بعد الإغلاق القياسي يوم الثلاثاء

|

تبعت الأسهم الأوروبية الأسهم الأسيوية في الإنخفاض، في حين أشارت مؤشرات الأسهم الأمريكية إلى افتتاح أكثر ليونة في أعقاب الإغلاق القياسي يوم الثلاثاء. ارتفعت سندات الخزانة ومدد الدولار الأمريكي ارتفاعه إلى أعلى مستوى في ستة أسابيع.

هددت خسائر منتجي المواد الخام بإنهاء أطول مكاسب منذ أكتوبر 2017 لمؤشر Stoxx Europe 600، مع انخفاض البنوك على الرغم من الأرباح الإيجابية من Credit Suisse. انخفضت العقود الآجلة على مؤشر S&P 500 بعد إغلاق المؤشر الأساسي عند مستوى قياسي يوم الثلاثاء. تراجع مؤشر MSCI للأسهم الآسيوية حيث تراجعت الأسهم في طوكيو. ارتفعت السندات السيادية الأوروبية الأساسية، في حين انخفض اليورو بعد أن أظهرت البيانات أن ثقة الشركات الألمانية قد تدهورت. انخفض النفط الخام والذهب ثبت خسائر الأخيرة.

يبدو أن الإبتهاج الذي أدى إلى ارتفاع الأسهم الأمريكية إلى مستويات قياسية قد أثار بعض عمليات البحث عن النفس بين المستثمرين، مع فشل مفاجآت الأرباح الإيجابية في أوروبا في محو المخاوف المستمرة بشأن التوقعات الاقتصادية في المنطقة. حتى الآن، فإن ما يقرب من 80% من شركات S&P500 التي أبلغت عن نتائجها تجاوزت التقديرات. لا تزال الأخبار الاقتصادية تلوح في الأفق، حيث من المقرر صدور بيانات الناتج المحلي الإجمالي للربع الأول من الولايات المتحدة يوم الجمعة، في حين أن مستثمري الأسواق الناشئة سيراقبون بقلق ارتفاع الدولار.

في الصين، لم تحصل الأسواق على مساعدة تذكر من تحرك البنك المركزي لدعم السيولة في النظام المصرفي لتمويل الإقراض. ضخ بنك الشعب الصيني ما يعادل حوالي 40 مليار دولار على شكل قروض متوسطة الأجل. لقد امتنع بنك الشعب الصيني (PBOC) عن اتخاذ تدابير أقوى، مثل خفض معدلات الإقراض القياسية في البلاد، حيث أن الارتفاع في البيانات الاقتصادية يقلل الضغط من أجل المزيد من الحوافز.

في مكان آخر، استمر الجنيه في الانخفاض حيث دفعت رئيسة وزراء المملكة المتحدة تيريزا ماي للحصول على صفقة لبريكست بحلول نهاية الشهر. انخفضت عملات الأسواق الناشئة والأسهم.

انخفض مؤشر Stoxx Europe 600 بنسبة 0.2% عند الساعة 9:16 صباحًا بتوقيت لندن، وهو أول تراجع منذ أكثر من أسبوعين. انخفضت العقود الآجلة على مؤشر S&P 500 بنسبة 0.1%، وهو التراجع الأول خلال أسبوع. انخفض مؤشر MSCI للأسهم الآسيوية بنسبة 0.4% إلى أدنى مستوى خلال أكثر من أسبوع. انخفض مؤشر MSCI للأسواق الناشئة بنسبة 0.3% إلى أدنى مستوى له خلال أكثر من أسبوع.

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.