الأسهم الأسيوية والنفط قريبان من أعلى مستوى لهما خلال ستة أشهر

|

تراجعت الأسهم الآسيوية يوم الاثنين متأثرة بانخفاض أداء الأسهم الصينية، في حين ارتفعت أسعار النفط وسط أنباء عن احتمالية طلب الولايات المتحدة من جميع مستوردي النفط الإيراني إنهاء مشترياتهم أو مواجهة عقوبات.

ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت والخام الأمريكي إلى أعلى مستوياتها خلال ستة أشهر تقريبًا بعد ورود أنباء عن أن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبو سيعلن "اعتبارًا من 2 مايو، لن تمنح وزارة الخارجية بعد الآن اعفاءات من العقوبات على أي دولة تستورد النفط الإيراني حالياً".

من المتوقع أن يضيف التعطيل المحتمل للإمدادات الإيرانية إلى سوق النفط الضيق بالفعل.

بعد عطلة يوم الجمعة العظيمة، ستظل الأسواق في بريطانيا وألمانيا وفرنسا مغلقة لعيد الفصح الإثنين، بينما ستفتح الأسواق في الولايات المتحدة.

تراجعت الأسهم الآسيوية بعد أن تراجعت الأسهم الصينية عن أعلى مستوى لها منذ 13 شهرًا، حيث أثارت تعليقات من هيئات صنع السياسة العليا مخاوف المستثمرين من أن بكين ستبطئ وتيرة تخفيف السياسة بعد بعض علامات الاستقرار في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

خسر مؤشر MSCI الأوسع نطاقًا لأسهم منطقة آسيا والمحيط الهادئ خارج اليابان 0.3%، متراجعا عن أعلى مستوى خلال تسعة أشهر الأسبوع الماضي بعد أن فاقت البيانات الاقتصادية الصينية التوقعات وخفت المخاوف بشأن صحة الاقتصاد العالمي.

انخفض مؤشر شنغهاي المركب بنسبة 1.3%، ومؤشر كوسبي في كوريا الجنوبية انخفض بنسبة 0.2% ومؤشر نيكي الياباني لم يتغير كثيرا.

في العملات، انخفض مؤشر الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية إلى 97.391.

كان المؤشر لا يزال على مسافة قريبة من أعلى مستوى خلال شهر ونصف الشهر الذي تم التوصل إليه يوم الخميس بعد بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية الثابتة.

لم يطرأ تغير يذكر على اليورو عند 1.1239 دولار، بعد أن تلقى ضربة في نهاية الأسبوع الماضي بعد أن أظهرت بيانات مؤشر مديري المشتريات نشاطًا صناعيًا ضعيفًا في أوروبا.

استقر الدولار عند 111.925 ين.

وانخفض الدولار الأسترالي، الذي يتحسس للتغيرات في معنويات المخاطرة، بنسبة 0.25% إلى 0.7137 دولار.

من ناحية أخرى، ارتفع الدولار الكندي بنسبة 0.25% ليصل إلى 1.3363 دولار كندي بفضل ارتفاع أسعار النفط الخام.

ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت بنسبة 2.5% إلى 73.76 دولار للبرميل بعد أن بلغت 74.31 دولار، وهو أعلى مستوى منذ 1 نوفمبر 2018.

ارتفعت العقود الآجلة للخام الأمريكي إلى 65.87 دولار للبرميل، وهو أعلى مستوى منذ 31 أكتوبر 2018.

أعادت الولايات المتحدة فرض العقوبات في نوفمبر على صادرات النفط الإيراني بعد انسحاب الرئيس دونالد ترامب من جانب واحد من اتفاق نووي عام 2015 بين إيران وست قوى عالمية. تضغط واشنطن على إيران لتقليص برنامجها النووي ووقف دعم ميليشيات المتشددين في جميع أنحاء الشرق الأوسط.

مدد النفط الخام من مكاسبه من الأسبوع الماضي، عندما أدى انخفاض صادرات النفط الخام من المملكة العربية السعودية، القائد الفعلي لمنظمة أوبك، والتراجع في منصات الحفر الأمريكية ومخزونات النفط إلى دعم الأسعار.

ارتفع سعر الذهب الفوري بنسبة 0.26% ليصل إلى 1278.11 دولار للأوقية، مرتدًا من 1.270.63 دولار في الجلسة السابقة - وهو أدنى مستوى له منذ 27 ديسمبر 2018. ويرتبط الذهب إيجابياً بالنفط نظرًا لأن المعدن غالبًا ما يعتبر تحوطًا ضد التضخم الذي يقوده النفط.

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.