مؤشر نيكاي يرتفع من أدنى مستوى له خلال ثلاثة أسابيع

ارتفع مؤشر نيكاي 225 الياباني خلال جلسة التداول الآسيوية يوم الثلاثاء، في خطوة أولى في الإرتداد من أدنى مستوياته خلال ثلاثة أسابيع، الذي وصل له في الجلسة الأخيرة. ارتفع المؤشر القياسي بنسبة 2.65٪ في الساعة 1:45 بعد الظهر بتوقيت هونج كونج، مدعوم بالدعم من صناع الآلات ومنتجي السيارات بالدرجة الأولى. يوم الجمعة شهد المؤشر أكبر انخفاض له في يوم واحد في عام 2019.

كما ارتفعت معظم المؤشرات الآسيوية الأخرى إلى الأعلى. ارتفعت المؤشرات الرئيسية في الصين، مؤشر شانغهاي المركب وشينزن المركب، بنسبة 0.51% و 0.77% على التوالي. وارتفع مؤشر Kopsi في كوريا الجنوبية بنسبة 0.57% وارتفع مؤشر ASX 200 في أستراليا بنسبة 0.30%.

تحركات العملات

في أسواق العملات، أبقت المخاوف بشأن حالة العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة والصين الدولار بالقرب من قمته في عام 2019. ولم يتغير مؤشر الدولار عند 97.04 .DXY في وقت مبكر من بعد الظهر، ولكن الدولار ارتفع بنسبة 0.19% مقابل الين، مخترقا المقبض 110 ليتداول عند 110.57. لم يتغير الدولار مقابل اليورو، ولكنه تراجع أمام الجنيه البريطاني، ليتداول عند 1.2862.

وينتظر المتداولين بفارغ الصبر أن يسمعوا عن نتائج محادثات التجارة بين مسؤولين تجاريين أمريكيين وصينيين رفيعي المستوى الذين يجتمعون هذا الأسبوع للتوصل إلى حل للنزاعات التجارية بين الدولتين قبل الموعد النهائي الذي حدده في 1 مارس، والذي سوف يقوم بعده الرئيس ترامب بتنفيذ التعريفات على 200 مليار دولار إضافية من البضائع الصينية. يمكن أن يعزى ارتفاع الدولار إلى حد كبير إلى الخلاف التجاري، حيث لا يزال المتداولين ملتزمين تجاه عملة الملاذ الآمن وسط عدم اليقين التجاري. كذلك أبقت المخاوف بشأن التباطؤ الإقتصادي العالمي الدولار مطلوباً. في المقابل، ضعف اليورو على مدى ست جلسات متتالية، واخترق المستوى الرئيسي 1.13 دولار، مما قد يشير إلى أن المزيد من عمليات البيع على الطريق.

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.