الأسهم الآسيوية تحذو حذو وول ستريت وترتفع

|

أغلقت الأسهم الآسيوية على ارتفاع يوم الخميس بعد أن ترك بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي أسعار الفائدة دون تغيير، كما كان متوقعًا على نطاق واسع، وقال إنه سيكون صبورًا في رفع تكاليف الإقتراض.

أنهت الأسهم الصينية على ارتفاع على الرغم من أن البيانات أظهرت أن النشاط الصناعي في البلاد قد تقلص للشهر الثاني على التوالي في يناير.

ارتفع مؤشر شانغهاى المركب الرئيسى 9 نقاط أو 0.35% ليصل إلى 2584.57 بينما ارتفع مؤشر هانغ سنغ فى هونج كونج بنسبة 1.08% ليصل إلى 27,942.47.

ارتفعت الأسهم اليابانية بحدة بعد أن بدا بنك الاحتياطي الفدرالي أكثر تساهلاً مما كان متوقعًا، وقال إن المخاطر على التوقعات متوازنة تقريبًا.

ارتفع مؤشر نيكي بمقدار 216.95 نقطة أو 1.06% ليغلق عند 20773.49، في حين أغلق مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 1.08% عند 1,567.49، وهو أعلى مستوى إغلاق منذ منتصف ديسمبر.

تراجعت الأسواق الأسترالية قليلاً على الرغم من الإشارات الإيجابية من الأسواق الخارجية. وانخفض مؤشر S&P/ASX200 بمقدار 22 نقطة أو 0.37% إلى 5864.70.

أنهت أسهم سيؤول مع تغير طفيف بعد أن توقعت عملاقة صناعة الهواتف الذكية سامسونغ تسجيل أرباح أقل خلال 2019. أنهى مؤشر كوسبي بانخفاض طفيف عند 2,204.85 في حين أنهت أسهم سامسونغ انخفاضها بنسبة 0.5%.

تراجع الإنتاج الصناعي في كوريا الجنوبية بمستوى معدل موسمياً عند 1.4% على أساس تتابعي في ديسمبر، وفقا لما ذكرته الإحصاءات الكورية اليوم - بعد الانخفاض الشهري بنسبة 1.6% في نوفمبر. على أساس سنوي، ارتفع الإنتاج الصناعي بنسبة 1.6% - حيث ارتفع من 1.1% في الشهر السابق.

أنهت الأسهم في نيوزيلندا بارتفاع ملحوظ، حيث أغلق مؤشر S&P/NZX50 القياسي على ارتفاع 59.82 نقطة أو 0.67% إلى 8,985.34.

خلال المساء، ارتفعت الأسهم الأمريكية لتغلق عند أفضل مستوياتها خلال ما يقرب من شهرين، حيث كان رد فعل المستثمرين إيجابيا على أخبار الأرباح من الشركات الكبيرة، وسياسة البنك الاحتياطي الفيدرالي المتساهلة.

رسمت التقارير الإقتصادية صورة مختلطة تظهر نموًا في الوظائف في القطاع الخاص أقوى من المتوقع ولكن انخفاضًا غير متوقع في مبيعات المنازل المعلقة.

وارتفع مؤشر داو جونز الصناعي 1.8%، وقفز مؤشر ناسداك المركب بنسبة 2.2% ومؤشر S&P500 بنسبة 1.6%.

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.