تداول الأسواق الأوروبية على ارتفاع بالرغم من المخاوف التجارية الأخرى

ارتفع مؤشر 600Stoxx  للأوراق المالية الأوروبية بنسبة 0.2% مع وجود معظم القطاعات في منطقة ايجابية، ردا على بعض أخبار الأرباح الإيجابية. كانت أسهم شركات النفط والغاز هي الأعلى أداءً في ظل ارتفاع الأسعار والعقوبات التي تلوح في الأفق ضد إيران.

وبالنظر إلى الأسهم الفردية ، قفز سهم شركة هيرميس بنسبة 3% بعد الإبلاغ عن هوامش قياسية في النصف الأول من العام. قاد سهم Hexpol المكاسب في صفقات مبكرة، في أعقاب أنباء أن الشركة سوف تشتري شركة Kirkhill للمطاط، وهي شركة أمريكية. في الطرف الآخر من المؤشر كانت شركة SSE، حيث انخفضت أسهم الشركة بنسبة 8% بعد أن حذرت الشركة من أن أرباح النصف الأول ستنخفض مقارنة بالعام الماضي.

مع ذلك ، سجلت الأسهم في آسيا أدنى مستوى لها خلال 14 شهرًا بعد أنباء أن الصين طلبت إذنًا من منظمة التجارة العالمية بفرض عقوبات على الولايات المتحدة. يأتي ذلك بعد أن أعلن الرئيس دونالد ترامب يوم الجمعة أن هناك المزيد من التعريفات التجارية ضد بكين بقيمة إجمالية تبلغ 267 مليار دولار. في غضون ذلك ، وعد الرئيس الصيني شي جين بينغ بمكافحة الحمائية مع روسيا.

بالعودة إلى أوروبا ، كان المستثمرون يتتبعون أخبار بريكسيت أيضًا. اجتمع بعض أعضاء حزب المحافظين الحاكم لمناقشة كيف ومتى يمكنهم إجبار رئيسة الوزراء تيريزا ماي على الاستقالة حسب ما أوردته بي بي سي.

رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر يلقي خطابه الأخير عن حالة الاتحاد صباح اليوم. بصرف النظر عن ذكر بريكسيت، فإنه من المقرر أن يقدم أفكارا جديدة للتعامل مع أزمة الهجرة - وهو موضوع حاسم قبيل الانتخابات الأوروبية في الربيع المقبل.

في مكان آخر، يقال بأن هناك احتمالية متزايدة لاندماج بنكيDeutsche Bank  و Commerzban. وبحسب المجلة الألمانية De Spiegel، فإن Commerzbank مستعد للاندماج الآن، بينما من غير المرجح أن يبحث Deutsche Bank عن عملية دمج في الأشهر الـ 18 المقبلة.

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.