تحليل اليورو/دولار أمريكي اليوم: اليورو يتأرجح خلال عطلة نهاية الأسبوع

 كريستوفر  لويس

ارتد اليورو بشكل طفيف خلال جلسة الجمعة، وكان يعرج حتى نهاية الأسبوع. في هذه المرحلة، يبدو أن السوق مستعد للمضي إلى أبعد من ذلك بكثير، لكننا قد نشهد ارتداداً قصير المدى في هذه الأثناء. قد يكون هذا منطقياً نظراً لأننا اخترقنا دعماً هائلاً للتو، وقد نشهد شيء من ذروة البيع على المدى القصير.

أعلان

الين هو أحد الأصول الشائعة خلال الأوقات العصيبة

إلى الأعلى، قمنا بالاختراق من المستوى 1.05، لذلك سيكون من المنطقي إلى حدٍ ما إعادة زيارة تلك المنطقة. بين هناك والمستوى 1.06 أتوقع رؤية الكثير من الضجيج والمقاومة، لذلك سأبحث عن شمعة مرهقة في تلك المنطقة لبدء البيع مرة أخرى. في النهاية، لا يزال الدولار الأمريكي يشبه الكرة المدمرة ضد كل شيء تقريباً، حيث إنه أقوى عملة موجودة على الإطلاق.

لدى البنك المركزي الأوروبي الكثير من المشاكل في الوقت الحالي، وليس أقلها محاولة حماية الاقتصاد الذي يعاني من مشكلات تتعلق بالطاقة. من شبه المؤكد أن هذا يعني حدوث تباطؤ، لذلك في هذه المرحلة، سأكون حذراً بشأن محاولة التداول بأي ارتداد. على الجانب الآخر من المحيط الأطلسي، هناك الاحتياطي الفيدرالي الذي هو على أتم الاستعداد لاتخاذ موقف متشدد وتشديد الخناق على السياسة النقدية. مع ذلك، يتحرك هذا السوق في اتجاه واحد نحو أسعار أدنى.

يجب البحث عن نوع من القيمة عند شراء عملة، وهذا مثال ممتاز على ذلك. يعد الدخول في هذا السوق وبيعه على الفور أمراً متهوراً إلى حدٍ ما، على الرغم من أنه من شبه المؤكد أنه الشيء الصحيح الذي يجب القيام به على المدى الطويل. سأبحث عرض الارتداد للحصول على "دولارات أمريكية رخيصة" بحيث يمكنني الحصول على القيمة بناءً عليها.

مع الوقت، أعتقد أن هذا السوق يمكن أن يتجه إلى مستوى التكافؤ، على الرغم من أن هذه منطقة نفسية رئيسية ستجذب الكثير من الاهتمام. هذا لا يعني بالضرورة أنه سوف يحدث بسرعة، ولكن ما لم يغير الاحتياطي الفيدرالي ميوله العام، ناهيك عن البنك المركزي الأوروبي، فليس هناك سبب تقريباً للاعتقاد بأننا لن نقوم بذلك في وقت ما خلال الأسابيع العديدة القادمة، أو ربما بضعة شهور.
الرسم البياني اليومي لليورو مقابل الدولار الأمريكي

تم انتاج الرسم البياني بواسطة منصة TradingView

 كريستوفر  لويس
كريستوفر لويس هو متداول فوركس محترف في كولومبوس، اوهايو، ويستمتع بتداول مجموعة واسعة من أزواج العملات، والعديد من الأشياء بينهما. على عكس العديد من متداولي الفوركس الذين يفضلون التداول في جلسة سوق محددة، يستفيد كريستوفر من المرونة التي توفرها أسواق العملات، ويتداول في جميع الجلسات، وغالبًا ما يكون خلال استراحة دراسة في ملاحقته للألقاب في الأموال وعلوم الحاسوب.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.