تحليل الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي اليوم: يستمر الجنيه البريطاني بمواجهة الضغوط بسبب الدولار الأمريكي

 كريستوفر  لويس

انهار الجنيه البريطاني بشكل كبير خلال جلسة الثلاثاء، ولكنه تعافى قليلاً مع نهاية الجلسة. كانت الشمعة على شكل مطرقة بعض الشيء، ولكن في النهاية يستمر السوق برؤية ضغط سلبي، لذلك أعتقد أننا مع اقترابنا من المتوسط ​​المتحرك لـ200 يوم، من المحتمل جداً أن نبدأ برؤية ضغوط البيع مرة أخرى. بعد ذلك، يظهر لدينا أيضاً المستوى 1.37.

أعلان
لا تفوت فرصة تحقيق الأرباح من هذا التداول
ابدأ التداول الآن

مع تحييد جميع العوامل، فأنا أبحث عن علامات الإرهاق بعد ارتدادنا قليلاً، وبعد ذلك سوف أقوم بالبيع. أعتقد أن السوق سوف يتجه في النهاية إلى المقبض 1.35 الموجود في الأسفل، وهو بالطبع منطقة سوف يركز عليها الكثير من الناس نظراً لوجود قدر كبير من الأهمية النفسية المرتبطة بها، وأنها كانت أيضاً منطقة رأينا فيها القليل من الدعم في الماضي. إذا قمنا بالاختراق إلى ما دون ذلك المقبض، من الممكن أن يحصل السوق على "تأثير الباب المسحور" حيث نبهط ببساطة بشكل كبير. مع توجه الأموال نحو الدولار الأمريكي في محاولة للحصول على الأمان، فإن هذا بالطبع يضع ضغطاً تنازلياً على هذا السوق.

عندما تنظر إلى هذا الرسم البياني، إذا تحولنا وقمنا بالاختراق فوق المستوى 1.37، فمن الممكن أن نتجه نحو مستويات أعلى. في النهاية، لا يزال هذا السوق يشهد الكثير من السلوك الصاخب، ولكن إذا اخترقنا فوق المقبض 1.37، فمن المحتمل أن نتجه نحو المستوى 1.39، حيث يوجد حالياً المتوسط ​​المتحرك لـ50 يوماً. يؤدي الاختراق فوق هذا المستوى إلى فتح إمكانية الوصول إلى المقبض 1.40، وسيكون بمثابة رفض كامل للدولار الأمريكي ويظهر حركة كبيرة وشيكة من "الرغبة بالمخاطرة". مع ذلك، أعتقد أننا سنرى العملة الأمريكية تتعرض للضغط مقابل جميع العملات تقريباً، وليس الجنيه البريطاني فقط. علاوة على ذلك، هناك أيضاً الكثير من القلق عندما يتعلق الأمر بزيادة أعداد المصابين بكورونا في المملكة المتحدة، على الرغم من حقيقة أن الاقتصاد قد أعيد فتحه للتو. مع ذلك، أعتقد أننا ما زلنا نرى ضغطاً سلبياً أكثر من أي شيء آخر.
الرسم البياني اليومي لزوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي

تم انتاج الرسم البياني بواسطة منصة TradingView

 كريستوفر  لويس
كريستوفر لويس هو متداول فوركس محترف في كولومبوس، اوهايو، ويستمتع بتداول مجموعة واسعة من أزواج العملات، والعديد من الأشياء بينهما. على عكس العديد من متداولي الفوركس الذين يفضلون التداول في جلسة سوق محددة، يستفيد كريستوفر من المرونة التي توفرها أسواق العملات، ويتداول في جميع الجلسات، وغالبًا ما يكون خلال استراحة دراسة في ملاحقته للألقاب في الأموال وعلوم الحاسوب.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.
Sample Dynamic Content Placeholder dfp-placeholder