تحليل الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي اليوم: الجنيه البريطاني يواصل زخمه الصعودي

 كريستوفر  لويس

ارتفع الجنيه البريطاني بشكل كبير خلال جلسة الخميس واقترب من المستوى 1.40 في الأعلى، وهو رقم كبير وكامل وذو أهمية نفسية. في النهاية، من المرجح أن يستمر السوق برؤية المشترين يدخلون عند الانخفاضات حسبما أرى، ولكن إذا تجاوزنا المتوسط ​​المتحرك لـ50 يوماً، فمن المحتمل أن يتجه السوق نحو المقبض 1.37. عند هذا المستوى، يظهر المتوسط ​​المتحرك لـ200 يوم في الصورة.

في هذه المرحلة، أعتقد أن هذا السوق سيستمر برؤية الكثير من السلوك المتقلب، لكني أعتقد في النهاية أن الجنيه البريطاني سيجيب على الكثير من الأسئلة إذا استطعنا الاستمرار بالاختراق فوق المقبض 1.40. إذا لم نتمكن من ذلك، فسوف يظهر أن السوق يفضل "تداولات تجنب المخاطرة"، وبالتالي الدولار نفسه. في هذه المرحلة، من المرجح أن يركز السوق على عوائد سندات الـ10 سنوات والتدفقات النقدية في سوق السندات. إذا واصلنا رؤية الأموال تتجه نحو السندات، فسيؤدي ذلك بالتالي إلى تعزيز الدولار الأمريكي.

في هذه المرحلة، الأمر الوحيد الذي يمكن أن يظهر في الصورة هو فرق انتشار دلتا المتغير، حيث يبدو أنه ينتعش في الولايات المتحدة بينما تبتعد المملكة المتحدة عنه. من المفترض أن يكون هذا لصالح المملكة المتحدة على المدى القصير، ولكن يجب الإجابة عن الأسئلة طويلة المدى مع الوقت. من الجدير بالذكر أن عمليات البيع الأخيرة أدت إلى تراجع هذا السوق إلى ما دون المتوسط ​​المتحرك لـ200 يوم، لكننا استعدنا ذلك، فيما يُعتقد على الأرجح أنه إشارة محتملة على القوة الرئيسية. أعتقد أنه بغض النظر عما سيحدث بعد ذلك، سنشهد الكثير من السلوك المتقلب ومن المحتمل أن يكون هناك الكثير مما يمكن قوله عن حقيقة أن الدولار الأمريكي كان مباع بشكل مفرط قليلاً.

يعد حجم الشمعة من جلسة الخميس مؤشراً جيداً على وجود الكثير من المشترين في الأسفل، لذا فإن مع تحييد جميع العوامل، من المحتمل أن يكون ما يزال لدى هذا السوق بعض الأمور التي يجب التعامل معها، لكنه بالتأكيد يقدم حجة لمحاولة العودة نحو الارتفاعات عند 1.42.
الرسم البياني اليومي لزوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي

تم انتاج الرسم البياني بواسطة منصة TradingView

 كريستوفر  لويس
كريستوفر لويس هو متداول فوركس محترف في كولومبوس، اوهايو، ويستمتع بتداول مجموعة واسعة من أزواج العملات، والعديد من الأشياء بينهما. على عكس العديد من متداولي الفوركس الذين يفضلون التداول في جلسة سوق محددة، يستفيد كريستوفر من المرونة التي توفرها أسواق العملات، ويتداول في جميع الجلسات، وغالبًا ما يكون خلال استراحة دراسة في ملاحقته للألقاب في الأموال وعلوم الحاسوب.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.