تحليل الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي اليوم: يستمر الجنيه البريطاني بمواجهة المصاعب مع نفس الحواجز

 كريستوفر  لويس

حاول الجنيه البريطاني الاختراق فوق المقبض 1.42 بداية جلسة الأربعاء، ولكن بينما ننتظر أرقام مؤشر أسعار المستهلك يوم الخميس، من المتوقع أن ينطلق الزوج ويخترق للأعلى. في النهاية، سوف يركز المتداولين عن كثب على قصة التضخم القادمة من الولايات المتحدة، والتي سيكون لها تأثير كبير على العملة الأمريكية. فيما يتعلق بالجنيه البريطاني، من المحتمل أن يكون من المبالغ فيه توقع الاختراق حتى نتجاوز ذلك المستوى، على الرغم من أن المملكة المتحدة تبدو بالتأكيد كما لو كانت مستعدة لإعادة الانفتاح.

كما شهدنا خلال الأسبوعين الماضيين، قدم المستوى 1.41 قدراً معيناً من الدعم، تماماً مثل المستوى 1.40 في الأسفل. مع تحييد جميع العوامل، أعتقد أن لدينا مشترين عند هذه الانخفاضات على أي حال، حيث يوجد الكثير من البحث عن القيمة ينتظر المشاركة في السوق. ومع ذلك، إذا قمنا بالاختراق إلى ما دون المقبض 1.40، فأعتقد أن السوق ربما يتجه نحو مستويات أدنى. في هذه الحالة، من المرجح أن يستمر السوق برؤية الكثير من الدعم بغض النظر عما يحدث للإعلان. هذا هو السبب في أننا ننظر إلى التراجع على أنه فرصة، إلا إذا حصلنا بالطبع على هذا الإغلاق اليومي ما دون المقبض 1.40.

إذا اخترقنا للأعلى، فمن المرجح أن يتجه السوق نحو المقبض 1.44، وربما حتى المقبض 1.45 مع الوقت الكافي. أعتقد أن هذا هو المسار النهائي في الأمام في هذا السوق، ولكن من الواضح أن لدينا الكثير من العمل الذي يتعين علينا القيام به حيث كان من الصعب جداً اكتساب الزخم خلال الأسبوعين الماضيين. ومع ذلك، نحن في اتجاه صعودي ولدينا الكثير من التاريخ وراء دفع هذا الزوج للأعلى، لذلك أعتقد أن من المنطقي أن ننظر إلى الاتجاه الصعودي. في الواقع، ليس لدي أي اهتمام ببيع هذا السوق إلى أن نخترق ما دون المتوسط ​​المتحرك لـ200 يوم، وهو أقرب إلى المستوى 1.37. مع أخذ ذلك بالاعتبار، سأبحث ببساطة عن فرصة للاستفادة من القيمة عند حدوثها.
الرسم البياني اليومي لزوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي

تم انتاج الرسم البياني بواسطة منصة TradingView

 كريستوفر  لويس
كريستوفر لويس هو متداول فوركس محترف في كولومبوس، اوهايو، ويستمتع بتداول مجموعة واسعة من أزواج العملات، والعديد من الأشياء بينهما. على عكس العديد من متداولي الفوركس الذين يفضلون التداول في جلسة سوق محددة، يستفيد كريستوفر من المرونة التي توفرها أسواق العملات، ويتداول في جميع الجلسات، وغالبًا ما يكون خلال استراحة دراسة في ملاحقته للألقاب في الأموال وعلوم الحاسوب.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.
Sample