تحليل الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي اليوم: يواصل الجنيه الإسترليني الضغط على قمة النطاق

 كريستوفر  لويس

تراجع الجنيه البريطاني خلال الجلسة، ولكنه تحول ووصل إلى المقبض 1.42 مرة أخرى. يبدو أن هذا السوق يحاول الاختراق، ولكن دعونا لا ننسى أن المستوى 1.42 كان مهماً أكثر من مرة. لهذا السبب، أعتقد أن من المنطقي أننا سوف نواجه المصاعب من أجل الوصول إلى ما فوق هذا المستوى، ولكن مع اقترابنا من عطلة نهاية الأسبوع، فإن الشيء الوحيد الذي لا يسعني إلا أن ألاحظه هو أن الناس على أتم الاستعداد للعودة إلى البيت مع الجنيه البريطاني، لأننا ليس لدينا فقط عطلة نهاية الأسبوع، ولكن هناك عطلة رئيسية يوم الإثنين في الولايات المتحدة كذل.

مع هذا، إذا تمكنا من الاختراق فوق الشهاب من شهر فبراير والذي يصل فوق هذه المنطقة مباشرة فقد يؤدي ذلك إلى موجة جديدة من شراء الجنيه البريطاني، والتي من شأنها أن تدفع هذا السوق نحو المقبض 1.45. بصراحة، هذا ما كنا ننتظره خلال الأسبوعين الماضيين، بحيث أن من الجدير بالذكر أن شمعة الخميس قد أغلقت عند قمة النطاق، تماماً مثلما كان يبدو أن شمعة الجمعة كانت ستفعل. سواء كان هناك حجم كبير أم لا، لا أحد يعرف حقاً، ولكن في نهاية اليوم، نحن في اتجاه تصاعدي ونضغط على حاجز المقاومة الرئيسي هذا، لذا أعتقد أنه من المنطقي أن نرى متابعة عاجلاً أم آجلاً.

إلى الأسفل، يبدو أن المستوى 1.41 سيكون داعماً، وبالتأكيد أن المستوى 1.40 سوف يكون داعماً كذلك، حيث أنه رقم كبير وكامل وذو أهمية نفسية، وموقع الاختراق الأخير. سوف تبقي ذاكرة السوق هذا الأمر مهماً إلى حدٍ ما، ومن ثم بالطبع لدينا المتوسط ​​المتحرك لـ 50 يوماً الذي ينجرف إلى تلك المنطقة أيضاً، لذلك أعتقد أنها مسألة وقت فقط قبل أن ينظر المتداولون إلى ذلك المستوى على أنه مستوى مهم وفرصة لشراء الجنيه البريطاني "بسعر رخيص". بالإضافة إلى ذلك، ضع في اعتبارك أن الدولار الأمريكي متأخر، ومع كل عمليات الطباعة والخدع النقدية التي تحدث في أمريكا، لا ينبغي أن يكون من المفاجئ على الإطلاق أن نرى الدولار يفقد قوته مقابل الجنيه البريطاني، وهو الذي يمثل اقتصاد يخرج من قيود الإغلاق.
الرسم البياني اليومي لزوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي

تم انتاج الرسم البياني بواسطة منصة TradingView

 كريستوفر  لويس
كريستوفر لويس هو متداول فوركس محترف في كولومبوس، اوهايو، ويستمتع بتداول مجموعة واسعة من أزواج العملات، والعديد من الأشياء بينهما. على عكس العديد من متداولي الفوركس الذين يفضلون التداول في جلسة سوق محددة، يستفيد كريستوفر من المرونة التي توفرها أسواق العملات، ويتداول في جميع الجلسات، وغالبًا ما يكون خلال استراحة دراسة في ملاحقته للألقاب في الأموال وعلوم الحاسوب.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.
Sample