أزواج العملات الرئيسية هذا الأسبوع

آدم ليمون

من المحتمل جداً أن يعتمد الاختلاف بين النجاح والفشل في تداول الفوركس في الغالب على أزواج العملات التي تختار التداول بها كل أسبوع وفي أي اتجاه، وليس على طرق التداول الدقيقة التي قد تستخدمها لتحديد نقاط الدخول والخروج من التداول.

أعلان

متوتر من تقلبات الأسواق؟ الذهب من افضل الملاذات الآمنة

  تداول الذهب الآن!

عند بدء أسبوع التداول، من الجيد النظر إلى الصورة الكبيرة لما يتطور في السوق ككل وكيف تتأثر هذه التطورات بالأساسيات الكلية ومعنويات السوق.

إنه وقت مناسب للتداول في الأسواق في الوقت الحالي، حيث توجد العديد من الاتجاهات التصاعدية الصالحة طويلة الأجل في مؤشرات سوق الأسهم الأمريكية الرئيسية والتي يمكن تداولها لدى معظم وسطاء الفوركس مثل العقود مقابل الفروقات، فضلاً عن الزخم التصاعدي طويل الأجل لصالح الدولار الكندي والذهب واليورو مقابل الدولار الأمريكي.

الصورة الكبيرة - 16 مايو 2021

شهد سوق الفوركس الأسبوع الماضي أقوى ارتفاع في القيمة النسبية للجنيه البريطاني وأقوى انخفاض في القيمة النسبية للين الياباني.

كتبت في تحليلي السابق الأسبوع الماضي أن أفضل التداولات كانت على الأرجح صفقات شراء لمؤشر S&P500، وزوج اليورو/الدولار الأمريكي، والذهب بعد إغلاق يومي فوق المستوى 1831 دولار، بالإضافة إلى بيع زوج الدولار الأمريكي/الدولار الكندي. أنهى مؤشر S&P500 الأسبوع منخفضاً بنسبة 1.29٪، وهبط زوج اليورو/الدولار الأمريكي بنسبة 0.15٪، وانخفض زوج الدولار الأمريكي/الدولار الكندي بنسبة 0.24٪، بينما ارتفع الذهب بنسبة 0.65٪. أنتج هذا خسارة صغيرة بمتوسط ​​0.14٪.

التحليل الأساسي ومعنويات السوق

كانت الخلاصة الرئيسية من الأسبوع الماضي هي ارتفاع التضخم الأمريكي بشكل مفاجئ خلال النصف الثاني من الأسبوع، والذي أظهر التضخم السنوي في الولايات المتحدة حالياً عند 3٪، وهو أعلى مستوى خلال 25 عاماً. أدى هذا إلى زعزعة الميول تجاه المخاطرة ورأينا انخفاضاً حاداً في أسواق الأسهم على مستوى العالم وفي الأصول الخطرة الأخرى، مع استفادة الدولار من التدفق نحو الملاذ الآمن. مع ذلك، انتعشت الميول تجاه المخاطرة بقوة يوم الجمعة، حيث انتعشت مؤشرات الأسهم الرئيسية بقوة، بينما أغلق الذهب مرة أخرى عند أعلى سعر إغلاق يومي جديد خلال عدة أشهر.

ستكون الأحداث الرئيسية الأسبوع القادم هي بيانات التضخم البريطانية والكندية بالإضافة إلى محضر اجتماع السياسة النقدية لبنك الاحتياطي الأسترالي.

شهد الأسبوع الماضي انخفاضاً في العدد العالمي لحالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا الجديد للأسبوع الثاني على التوالي، مما يشير إلى أن الموجة الأخيرة التي شهدت ارتفاعاً قياسياً جديداً يومياً ربما تكون قد بلغت ذروتها على مستوى العالم. كما انخفض إجمالي الوفيات المؤكدة بفيروس كورونا

على الرغم من التراجع العالمي، لا يزال وضع فيروس كورونا خطيراً للغاية في الهند، على الرغم من انخفاض الحالات الجديدة بشكل كبير هناك في الأيام الأخيرة، مما يشير إلى أن هذه الموجة ربما تكون قد بلغت ذروتها.

بدأت العديد من البلدان برامج التطعيم. باستثناء الدول الصغيرة للغاية، حدث أسرع تقدم نحو مناعة القطيع في إسرائيل والمملكة المتحدة والإمارات العربية المتحدة. يتقدم التطعيم الآن في الاتحاد الأوروبي بسرعة أكبر مما هو عليه في الولايات المتحدة على الرغم من أن الولايات المتحدة تتقدم على الاتحاد الأوروبي. حيث تلقى 46٪ من سكانها حقنة واحدة على الأقل من اللقاح، بينما قام الاتحاد الأوروبي بتطعيم 31٪ من سكانه.

يحدث أقوى نمو في حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا الجديد في الوقت الحالي في أفغانستان والأرجنتين والبحرين وبوليفيا وكولومبيا وكوستاريكا وكوبا والدنمارك وجمهورية الدومينيكان ومصر وجورجيا واليونان واليابان وماليزيا ونيبال وباراغواي وسريلانكا وترينيداد وفيتنام.

التحليل الفني

مؤشر الدولار الأمريكي

يُظهر الرسم البياني الأسبوعي للأسعار أدناه أن مؤشر الدولار الأمريكي قد شكل شمعة تنازلية الأسبوع الماضي على الرغم من أنه أغلق عند مستوى أعلى بقليل من افتتاحه. لا يزال المؤشر أقل من أسعاره منذ ثلاثة أشهر وستة أشهر، وهي إشارة تنازلية أخرى. تلقى الدولار دعماً من أرقام التضخم الأمريكية التي جاءت أعلى بكثير مما كان متوقعاً الأسبوع الماضي، على الرغم من أن الدولار قد فقد قوته الكبيرة يوم الجمعة مع ارتداد الرغبة بالمخاطرة. بشكل عام، من المرجح أن تكون حركة أسعار الدولار الأمريكي تنازلية في الأسبوع المقبل. لهذا السبب، قد يكون من الحكمة عدم القيام بأي صفقات شراء بالدولار الأمريكي خلال الأسبوع القادم.

الرسم البياني الأسبوعي لمؤشر الدولار الأمريكي
مؤشر S&P500

يستمر الارتفاع المذهل لسوق الأسهم الأمريكية منذ التأثير الأولي لفيروس كورونا في مارس 2020 على المدى الطويل، مع ارتفاع السعر بقوة يوم الجمعة لتعويض معظم الخسائر التي حدثت في وقت سابق من الأسبوع. ومع ذلك، لا يزال السعر أقل بكثير من الارتفاعات المطلقة الأخيرة، لذلك على الرغم من أن الاحتمالات قصيرة المدى لا تزال مع الحركة التصاعدية بشكل طفيف، فإن الميزة تكون طفيفة فقط حتى يتم اختراق الارتفاعات، أو حتى يكون هناك تراجع أعمق يخترق ما دون المتوسط ​​المتحرك لـ 50 يوم قبل التحول إلى الاتجاه التصاعدي مرة أخرى.

الرسم البياني الأسبوعي لمؤشر S&P500
الدولار الأمريكي/الدولار الكندي

على الرغم من أن الدولار الكندي ليس لديه سجل جيد فيما يتعلق باحترام زخم السعر الخاص به، إلا أن الرسم البياني أدناه يوضح أننا رأينا اتجاهاً تصاعدياً ثابتاً ومستمراً على المدى الطويل في الدولار الكندي منذ التعافي الأولي من صدمة أسعار فيروس كورونا في مارس 2020. شهد الأسبوع الماضي مرة أخرى شمعة تنازلية أغلقت بالقرب من أدنى مستوى لها، حيث سجل هذا الزوج الآن أدنى سعر جديد له منذ 3.5 سنوات. لذلك يمكننا القول أن هناك اتجاه تنازلي قوي طويل الأجل، على الرغم من أن على الحركة التنازلية توخي الحذر من الرقم الكبير عند المستوى 1.2000.


الرسم البياني الأسبوعي لزوج الدولار الأمريكي/الدولار الكنديالذهب

شهد الذهب مرة أخرى تقدماً قوياً خلال النصف الثاني من الأسبوع الماضي ليصل إلى أعلى سعر جديد له خلال 50 يوماً يوم الجمعة. السعر الآن أعلى مما كان عليه قبل 3 أشهر وهو عادة مقياس جيد للاتجاه التصاعدي. على الرغم من أن الاختراق هنا ليس قوياً بشكل خاص، إلا أن الذهب يتمتع بسجل تاريخي جيد على الجانب الطويل عندما يبدأ في اختراق ارتفاعات جديدة طويلة الأجل.

الرسم البياني الأسبوعي للذهب
الخلاصة

أرى أن أفضل الفرص المحتملة في الأسواق المالية هذا الأسبوع هي صفقات شراء لمؤشر S&P500، وبيع لزوج الدولار الأمريكي/الدولار الكندي، وشراء الذهب بالدولار الأمريكي.

آدم ليمون

آدم هو تاجر في الفوركس، يعمل في الأسواق المالية منذ أكثر من 12 عاما، بما في ذلك 6 سنوات مع ميريل لينش. هو معتمد في إدارة الصناديق المالية والإستثمارات من قبل معهد تشارترد البريطاني للأوراق المالية والأستثمار.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.
Sample