أزواج العملات الرئيسية لهذا الأسبوع

آدم ليمون

من المحتمل أن يعتمد الفرق بين النجاح والفشل في تداولات الفوركس على أزواج العملات التي تختار التداول بها كل أسبوع، وبأي اتجاه، وليس على الطرق التداولية التي تختارها لتحديد نقاط الدخول والخروج.

أعلان
سعر الذهب يتحرك بسرعة
تداول الذهب الان واستغل الفرصة!

تداول الأن!

عند بداية الأسبوع التداولي، من الجيد أن تنظر إلى الصورة الكبيرة لما يحدث في السوق بشكل عام وما هو مدى تأثر هذه التطورات بالأساسيات الكلية والميول السوقية.

إنه وقت مناسب للتداول في الأسواق في الوقت الحالي، حيث توجد بعض الاتجاهات الصالحة طويلة الأجل المتبقية لصالح الدولار الأمريكي والجنيه الإسترليني مقابل الين الياباني واليورو، كما أن سوق الأسهم الأمريكية قوي أيضاً مع اغلاق مؤشر S&P500 الأسبوع الماضي عند أعلى سعر جديد له على الإطلاق.

الصورة الكبيرة – 4 أبريل 2021

شهد سوق الفوركس الأسبوع الماضي أقوى ارتفاع في القيمة النسبية للدولار النيوزيلندي وأقوى انخفاض في القيمة النسبية للين الياباني. ومع ذلك، فإن الحركة الحقيقية في سوق الفوركس مدفوعة حالياً بالدولار الأمريكي القوي.

كتبت في تحليلي السابق قبل أسبوعين أن أفضل صفقة كان من المرجح أن تكون شراء لزوج الدولار الأمريكي/الين الياباني بعد إغلاق يومي فوق 109.23. لم نحصل على إغلاق يومي فوق 109.23 حتى اليوم الأخير من ذلك الأسبوع، لذلك لم يتم إطلاق أي تداول في ذلك الأسبوع، لكنها كانت توقعات جيدة، حيث ارتفع زوج الدولار الأمريكي/الين الياباني خلال الأسبوع التالي بنسبة 0.84٪.

التحليل الأساسي وميول السوق

الخلاصة الرئيسية من الأسبوع الماضي هي أن معنويات السوق هي لصالح الرغبة بالمخاطرة. كان الطلب متأججاً بالسياسة النقدية الحذرة بالإضافة إلى التحفيز في الولايات المتحدة، على الرغم من المخاوف من أن السياسة ستؤدي إلى ضغوط تضخمية لا يمكن تحملها. انتهى الأسبوع بإغلاق مؤشر الأسهم الأمريكية الرئيسي،S&P500، عند أعلى سعر له على الإطلاق عند 4019.87 - الإغلاق اليومي الأول فوق المستوى 4000. وسجلت أسواق الأسهم الأوروبية أيضاً ارتفاعات قياسية، مع إغلاق مؤشر Dax فوق 15000. كانت أسواق الأسهم العالمية أعلى بشكل عام خلال الأسبوع.

ارتفع الدولار الأمريكي بشكل طفيف خلال الأسبوع الماضي حيث ارتفعت عوائد سندات الخزانة لمدة 10 سنوات إلى ارتفاع جديد طويل الأجل، ولكنها كانت تواجه صعوبة في متابعة الحركة، حيث اصطدم مؤشر الدولار بمقاومة فنية موجودة عند حوالي 11900. كان هناك القليل من البيانات الهامة التي صدرت الأسبوع الماضي، باستثناء بيانات الوظائف غير الزراعية الأمريكية، والتي جاءت أقوى بكثير مما كان متوقعاً، حيث أضاف الاقتصاد الأمريكي ما يقرب من مليون وظيفة خلال الشهر. على الرغم من أن هذه اشارة إلى ازدهار الاقتصاد الأمريكي، لم يتقدم الدولار للأعلى بشكل كبير، مما يشير إلى أن الحركة الحالية للدولار قد لا يتبقى الكثير فيها. مع ذلك، ربما تأثر التداول يوم الجمعة بحقيقة أن عطلة نهاية أسبوع طويلة من العطلات الرسمية قد بدأت بالفعل في معظم الدول في أوروبا وأمريكا الشمالية.

سيشهد الأسبوع المقبل الإعلان عن محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة بشأن السياسة النقدية الأمريكية بالإضافة إلى بيان سعر الفائدة من بنك الاحتياطي الأسترالي وبيانات التوظيف الكندية.

تستمر منطقة اليورو بمواجهة مشكلة عودة ظهور فيروس كورونا بسبب برنامج التطعيم البطيء للغاية. أعادت إيطاليا وبولندا وفرنسا وبعض الدول الأخرى فرض قيود الإغلاق، والتي لا بد أن يكون لها تأثير مخيف على النمو الاقتصادي في منطقة اليورو. ومع ذلك، فإن العديد من أسواق الأسهم الأوروبية تتجه نحو مستويات قياسية جديدة. يشير هذا إلى أن ضعف اليورو قد يكون ناتجاً بشكل أكبر عن وتيرة البنك المركزي الأوروبي الأسرع في شراء السندات وأقل من التأثير الاقتصادي لفيروس كورونا – في النهاية، ينمو الناتج المحلي الإجمالي في منطقة اليورو حالياً بسرعة أكبر مما هو عليه في الولايات المتحدة.

شهد الأسبوع الماضي ارتفاعاً في العدد العالمي لحالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا الجديد للأسبوع الخامس على التوالي بعد انخفاضه لأكثر من شهرين، مدفوعاً بشكل أساسي بعودة ظهور الفيروس في أوروبا والبرازيل. كما ارتفع العدد الإجمالي للوفيات العالمية مرة أخرى الأسبوع الماضي للأسبوع الثاني على التوالي.

بدأت العديد من البلدان برامج التطعيم. باستثناء الدول الصغيرة للغاية، حدث أسرع تقدم نحو مناعة القطيع في إسرائيل التي لقحت بالكامل 53٪ من سكانها، تليها دولة الإمارات العربية المتحدة بنسبة 22٪. يتقدم التحصين بشكل سريع نسبياً في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، ولكنه يسير ببطء في الاتحاد الأوروبي، حيث قامت دولة عضو واحدة فقط(المجر) بتأمين أكثر من 8٪ من سكانها.

يحدث أقوى نمو في حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا الجديد في أندورا والأرجنتين والنمسا وأذربيجان وجزر الباهاما والبحرين وبنغلاديش والبوسنة والكاميرون وكندا وكوبا وتشيلي وكولومبيا وكرواتيا وقبرص وجيبوتي ومصر وإثيوبيا واليونان وإيران والعراق واليابان وكازاخستان وكوريا الجنوبية وليتوانيا ولوكسمبورغ ومالي وموريشيوس وهولندا ومقدونيا الشمالية وعمان والفلبين وبولندا وقطر وصربيا والصومال وسلوفينيا وسويسرا وتونس وتركيا وأوكرانيا والإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة والأوروغواي.

التحليل الفني

مؤشر الدولار الأمريكي

يُظهر الرسم البياني الأسبوعي للأسعار أدناه أن مؤشر الدولار الأمريكي قد شكل شمعة تصاعدية صغيرة بالقرب من الشمعة المسمارية من الأسبوع الماضي والتي أعقبت شمعة تصاعدية أكثر من الأسبوع السابق. يبدو أن التعزيز خلال الأسابيع القليلة الماضية قد انتهى، حيث أظهر الدولار بعض الزخم التصاعدي، لكن الزخم يتلاشى، حيث يواجه مقاومة غامضة يبدو أنها تتمحور حول المستوى 11900. ارتفع المؤشر فوق سعره منذ ثلاثة أشهر وهو ما يعد إشارة تصاعدية، ولكنه لا يزال أدنى من مستوى المقاومة الرئيسي المذكور، بالإضافة إلى أنه أقل من سعره منذ ستة أشهر، مما يشير إلى أن الحركة التصاعدية قد تتوج على المدى القريب. بشكل عام، يبدو أن حركة سعر الدولار الأمريكي الأسبوع المقبل من المحتمل أن تكون تصاعدية إلى حد ما، ولكن الاتجاه التصاعدي قد يكون محدودًا. لهذا السبب، قد يكون من الحكمة انتظار ثبات المؤشر فوق المستوى 11900 قبل الدخول في أي صفقات شراء للدولار الأمريكي خلال الأسبوع القادم.

الرسم البياني الأسبوعي لمؤشر الدولار الأمريكي

الدولار الأمريكي/الين الياباني

من الواضح أن هذا الزوج من العملات الرئيسية يقع ضمن اتجاه صعودي طويل المدى فقط من الزخم القوي الذي شوهد خلال الأسابيع القليلة الماضية. ارتفع السعر مرة أخرى الأسبوع الماضي مع تقلبات صحية أعلى من المتوسط. الين الياباني ضعيف، ولكن مشكلة الحركة التصاعدية هي أن الدولار الأمريكي قد يجد صعوبة في الارتفاع لأن مؤشره يصطدم بمقاومة رئيسية. مع ذلك، فإن الإغلاق اليومي هذا الأسبوع هنا فوق المستوى 110.75 عند التقلب فوق المتوسط قد يشير إلى أن السعر سيرتفع أعلى بشكل كبير خلال بقية الأسبوع.
الرسم البياني اليومي لزوج الدولار الأمريكي/الين الياباني

الجنيه البريطاني/الين الياباني

أظهر الجنيه البريطاني مؤخرًا قوة نسبية أكبر من أي عملة رئيسية أخرى باستثناء الدولار الأمريكي. لقد وصل إلى أعلى مستوى له خلال عامين مقابل الين الياباني في زوج الجنيه البريطاني/الين الياباني، حيث ارتفع بزخم صحي الأسبوع الماضي. ونظرًا لأن الاتجاه الصعودي للدولار قد يكون محدودًا على المدى القصير، فقد يكون تداول هذا الزوج بصفقات شراء أسلوبًا مربحًا خلال الأسبوع القادم. تم تعزيز الجنيه البريطاني من خلال المراجعات الأخيرة للبيانات الاقتصادية في المملكة المتحدة والتي تظهر أن الاقتصاد البريطاني ينمو بسرعة أكبر مما كان متوقعًا..
الرسم البياني الأسبوعي لزوج الجنيه البريطاني/الين الياباني 

مؤشر S&P500

يستمر الارتفاع المذهل لسوق الأسهم الأمريكية منذ التأثير الأولي لفيروس كورونا في مارس 2020، مع ارتفاع السعر الأسبوع الماضي ليقفل عند أعلى مستوى له على الإطلاق. هناك عامل صعودي إضافي وهو أن سعر الإغلاق كان أعلى من الرقم الكامل الكبير والمهم نفسياً عند 4000. السعر يرتفع مع زخم صعودي، والتقلبات صحية بما يكفي للإشارة إلى احتمال استمرار الارتفاع لبعض الأيام.

الرسم البياني الأسبوعي لمؤشر S&P500
الخلاصة

أرى أن أفضل الفرص التداولية المحتملة في الأسواق المالية هذا الأسبوع هي صفقات شراء لمؤشر S&P500 وزوج الجنيه البريطاني/الين الياباني. قد تكون هناك فرصة تداول شراء جيدة في زوج الدولار الأمريكي/الين الياباني بعد الإغلاق اليومي فوق المستوى 110.75، مع تقلبات فوق المتوسط.     

آدم ليمون

آدم هو تاجر في الفوركس، يعمل في الأسواق المالية منذ أكثر من 12 عاما، بما في ذلك 6 سنوات مع ميريل لينش. هو معتمد في إدارة الصناديق المالية والإستثمارات من قبل معهد تشارترد البريطاني للأوراق المالية والأستثمار.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.
Sample