تحليل الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي اليوم: الجنيه البريطاني يستقر بعد يوم عصيب

 كريستوفر  لويس

تحرك الجنيه البريطاني ذهاباً وإياباً خلال جلسة الثلاثاء، حيث وصلنا إلى أدنى مستوى له عند 1.36 قبل أن يتعافى. الشمعة محايدة إلى حدٍ ما، وأعتقد في هذه المرحلة أن من المنطقي أننا سوف نتعثر ببساطة في هذه المنطقة العامة. عندما تنظر إلى الرسم البياني، يمكنك أن ترى أن لدي خطين مرسومين، حيث يمثل المستوى 1.3750 في الأعلى مقاومة كبيرة، بينما يمثل المستوى 1.35 في الأسفل دعماً مهماً.

أعلان
سقوط حر في أسواق الأسهم نتيجة لرعب الكورونا

استغل فرصتك الآن!

من خلال النظر إلى هذا الرسم البياني، يمكنك أن ترى أننا ارتدنا بين هذين المستويين، وأعتقد أن المستوى 1.35 هو منطقة سوف يركز الناس عليها بشكل كبير نظراً لحقيقة أنها منطقة رقم كبير وكامل وذو أهمية نفسية. علاوة على ذلك، فإن المتوسط ​​المتحرك لـ50 يوماً موجود هناك أيضاً، لذلك أعتقد أن هذا سببان مختلفان للاعتقاد بأن السوق سوف يحصل على الدعم في تلك المنطقة العامة.

إلى الأعلى، لا يزال المستوى 1.3750 يمثل مقاومة كبيرة، نظراً لحقيقة أننا رأينا السوق يتراجع عدة مرات خلال الأسبوعين الماضيين. علاوة على ذلك، ومن خلال النظر إلى الرسوم البيانية طويلة المدى، كان المستوى 1.3750 يمثل مستوى هام أكثر من مرة. في هذه المرحلة، أعتقد أننا نحاول ببساطة بناء زخم كافٍ للاختراق في النهاية نحو الأعلى. إذا تمكنا من الاختراق فوق المستوى 1.3750، فأعتقد أن ذلك يفتح المجال أمام إمكانية التحرك نحو المستوى 1.40 بعد ذلك. أعتقد أننا سوف نصل إلى مستوى أعلى من ذلك بمجرد أن تستقر الأمور، ولكن في هذه الأثناء، من المحتمل أن نكون متقطعين للغاية وبحركة جانبية.

بدأت المملكة المتحدة بإحراز تقدم فيما يتعلق بوضع فيروس كورونا، وسوف يكون لذلك بالطبع تأثير كبير على توجه يذهب الجنيه البريطاني. علاوة على ذلك، يلعب الدولار الأمريكي دوراً في هذه المعادلة، ويبدو بالتأكيد أنه يحاول العثور على موطئ قدم له. لهذا السبب، لا أعتقد أننا سوف نتجه إلى أي مكان فيما يتعلق بتحرك أكبر على المدى القصير، لذلك أنا أنظر إلى هذا باعتباره سوقاً يتحرك ذهاباً وإياباً في نطاق محدد خلال الأيام العديدة القادمة، أو حتى الأسابيع. إذا قمنا بالاختراق ما دون المقبض 1.35، فقد يؤدي ذلك إلى تراجع أكثر أهمية.

الرسم البياني اليومي للباوند مقابل الدولار الامريكي

 كريستوفر  لويس
كريستوفر لويس هو متداول فوركس محترف في كولومبوس، اوهايو، ويستمتع بتداول مجموعة واسعة من أزواج العملات، والعديد من الأشياء بينهما. على عكس العديد من متداولي الفوركس الذين يفضلون التداول في جلسة سوق محددة، يستفيد كريستوفر من المرونة التي توفرها أسواق العملات، ويتداول في جميع الجلسات، وغالبًا ما يكون خلال استراحة دراسة في ملاحقته للألقاب في الأموال وعلوم الحاسوب.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.