الجدول السياسي والاقتصادي الأسبوعي- 4 نوفمبر 2019

|

يحتوي هذا الأسبوع على جدول زمني أخف بكثير من الأسبوع الماضي، مع مدخلات بنوك مركزية متوقعة فقط من بنك إنجلترا وبنك الاحتياطي الأسترالي.

من المرجح أن يكون السوق أكثر نشاطًا يوم الخميس.

الاثنين هو عطلة عامة في اليابان.

الدولار الأمريكي

سيكون أسبوعًا خفيفًا جدًا بالنسبة للدولار، مع عدم وجود اي شيء مستحق باستثناء بيانات مؤشر مديري المشتريات بالقطاع غير الصناعي من ISM يوم الثلاثاء.

الجنيه البريطاني

سيكون أسبوعًا مهمًا للجنيه، حيث يحدث كل شيء يوم الخميس مع الإعلان عن ملخص السياسة النقدية من بنك إنجلترا والسعر الرسمي للبنك، بالإضافة إلى تقرير التضخم ونتائج التصويت، يليه المؤتمر الصحفي المعتاد.

الدولار الأسترالي

سيكون أسبوعًا مهمًا بالنسبة للدولار الأسترالي، حيث يبدأ يوم الإثنين بالإعلان عن بيانات مبيعات التجزئة. يوم الثلاثاء، سوف نحصل على بيان معدل الفائدة من بنك الاحتياطي الأسترالي، يليه بيان السياسة النقدية من بنك الاحتياطي الأسترالي يوم الجمعة.

الدولار الكندي

سيكون أسبوعًا هادئًا بالنسبة للدولار الكندي، حيث يبدأ يوم الثلاثاء بالإعلان عن بيانات الميزان التجاري. الجمعة سوف نحصل على بيانات معدل البطالة وتغيير العمالة.

اليورو

سيكون أسبوعًا هادئًا بالنسبة لليورو، حيث يبدأ يوم الإثنين بخطاب بسيط من رئيس البنك المركزي الأوروبي الجديد. يوم الخميس سوف نحصل على اعلان التوقعات الاقتصادية للاتحاد الأوروبي من قبل المفوضية الأوروبية.

الدولار النيوزيلندي

سيكون أسبوعًا هادئًا للدولار النيوزيلندي، حيث يحدث كل شيء يوم الثلاثاء مع بيانات معدل البطالة وتغيير التوظيف.

صورة توضيحية

كريستوفر لويس هو متداول فوركس محترف في كولومبوس، اوهايو، ويستمتع بتداول مجموعة واسعة من أزواج العملات، والعديد من الأشياء بينهما. على عكس العديد من متداولي الفوركس الذين يفضلون التداول في جلسة سوق محددة، يستفيد كريستوفر من المرونة التي توفرها أسواق العملات، ويتداول في جميع الجلسات، وغالبًا ما يكون خلال استراحة دراسة في ملاحقته للألقاب في الأموال وعلوم الحاسوب.