تحليل أسعار الذهب اليوم: تستمر أسواق الذهب بالتدعيم قبل هامفري هوكينز

|

تستمر أسواق الذهب بالتحرك البطيئ وعدم التوجه إلى أي مكان قبل شهادة همفري هوكينز المقرر عقدها يومي الأربعاء والخميس في الولايات المتحدة. شهادة همفري هوكينز هي عندما يدلي رئيس بنك الإحتياطي الفيدرالي جيروم باول بشهادته أمام الكونغرس الأمريكي. هذا يعطي الكونغرس فكرة عما يجري في السياسة النقدية، وهو حدث ذو تأثير كبير.

في عالم نبحث فيه عن أسعار فائدة منخفضة، سيتم تحليل كلمات جيروم باول بشكل دقيق. سيؤدي ذلك إلى تحريك الدولار الأمريكي، ثم كل كل شيء آخر في العالم. وهذا ينطبق على الذهب بالطبع، حيث إنه يتأثر بشدة بالعملة الأمريكية وشهد الكثير من الضغط التصاعدي مؤخرًا بسبب فكرة التخفيضات الضخمة في أسعار الفائدة. إذا حصلنا في الواقع على هذه التخفيضات، فسوف يؤدي ذلك إلى انخفاض قيمة العملة الأمريكية وزيادة الذهب مرة أخرى.

ومع ذلك، هناك احتمال أن جيروم باول يخيب الآمال بطريقة أو بأخرى. ربما يقترح أنه قد لا يكون متساهلاً كما كان يعتقد من قبل، وهذا بالطبع قد يدفع قيمة الذهب إلى ما دون المستويات الحالية، متجهًا نحو الفجوة التي تتجاوز المستوى 1350 دولارًا. أحب أن أرى ذلك، وبالتالي سأكون مستعدًا للدخول إلى السوق عند أول علامات الدعم في هذه المنطقة. علاوة على ذلك، يوجد أيضًا المتوسط ​​المتحرك لـ 50 يومًا، والفجوة، ومستوى تصحيح فيبوناتشي 50٪، والمقاومة السابقة في المنطقة لتجاهل هذا النوع من الإعداد. أحب أن أرى الذهب يتراجع حتى أتمكن من الاستفادة من كونه رخيصًا، لأنه من الواضح أنه تحول إلى وتيرة تصاعدية للغاية.

الرسم البياني اليومي للذهب

مع ما سبق، إذا تحولنا واخترقنا خلال المستوى 1450 دولارًا خلال هذه الشهادة، فمن الواضح أنه سيكون لدينا القليل من "الذوبان". لا أعتقد أن هذا سيحدث، وأعتقد في أحسن الأحوال أننا قد نقوم بالتدعيم من هنا إلى المستوى 1425 دولارًا. بصراحة تامة، يحتاج السوق إلى القيام بأحد شيئين قبل أن يرتفع: إما أن يحتاج إلى التراجع نحو المستوى 1350 دولار لسد الفجوة، أو نحتاج إلى قضاء بعض الوقت في التحرك الجانبي لإقناع الناس بالدخول و المحافظة على المكاسب. أعتقد أن الذهب سيرتفع على المدى الطويل بغض النظر.

أدهم مغربي هو محلل فني من الدرجة الأولى و صاحب خبرة اكثر من 10 سنوات في سوق الفوركس مع اختصاص في السوق الأمريكي و الاوروبي للتداول اللحظي، و التداول على المدى الطويل. هو صاحب شهادات في التحليلي التقني المتقدم من قبل الاتحاد العالمي للمحليين الفنيين. أدهم مختص ببناء استراتيجيات تداول للمدى الطويل و كذلك للمضاربة على المدى القصير، و يعتبر خبيراً في الأسواق المالية و يوفر لآلاف المستثمرين تحليلات و تغطية شاملة عن اهم ازواج العملات و عن التغيرات و التقلبات التي تحصل في السوق.

يتضمن عمله مقابلات مع مستثمرين من اجل تحليل محافظهم المالية و مرافقة شخصية. يعتمد في تحليلاته على الشموع، امواج إليوت، تحليل خطوط الدعم و المقاومة، مستويات فيبوناتشي وغيرها.