تحليل أسعار الذهب اليوم: ابحث عن القيمة بالسوق

|

أسواق الذهب تشكل فجوة للأعلى يوم الأربعاء

شكلت أسواق الذهب فجوة للأعلى يوم الأربعاء، قبل التراجع ومن ثم الإنطلاق مباشرة نحو الأعلى مرة أخرى. من خلال القيام بذلك، شكل السوق نوعًا من الشهاب عند مستويات مرتفعة، وبالتالي فإن ذلك يشير لي أن أسواق الذهب مستعدة تمامًا للإختراق إلى مستويات أعلى جديدة مرة أخرى. على هذا النحو، هذا السوق يستمر في النظر إلى الاتجاه التصاعدي على المدى الطويل، لكن بصراحة شديدة أعتقد أن هناك الكثير من المشترين في الأسفل بإنتظار المشاركة. بمعنى آخر، أعتقد أن التراجع قد يكون ضروريًا، وبالتالي فإن البحث عن القيمة ربما يكون هو السبيل للتداول في هذا السوق.

أعتقد أن المستوى 1400 دولار هو رقم كامل مهم ويجذب الكثير من الاهتمام، تمامًا كما كان يمكن أن يكون القاع الأخير منذ يومين. إنني أدرك أن أسواق الذهب تميل إلى التحرك كل 25 دولارًا، كما أشرت في الرسوم البيانية. علاوة على ذلك، سيكون المستوى 1350 دولار في الأسفل بمثابة "قاع" السوق، حيث رأينا فجوة هناك، وبالطبع هو مستوى تصحيح فيبوناتشي 50٪ من الحركة بأكملها إلى الاتجاه التصاعدي. في النهاية، أعتقد أنه طالما تمكنا من البقاء فوق المستوى 1350 دولارًا، فمن المحتمل جدًا أننا ما زلنا في الاتجاه التصاعدي، بغض النظر عما يحدث على المدى القصير.

علاوة على ذلك، فإن المتوسط المتحرك لـ 50 يومًا يقع ما دون هذا المستوى بقليل، وبحلول الوقت الذي نصل فيه إلى هذا المستوى، من المحتمل جدًا أن يكون المتوسط المتحرك 50 يومًا هناك أو أعلى منه. في مكان ما بين هنا وهناك، أعتقد أن مستوى الـ25 دولارًا سيوفر الكثير من الدعم. أفضل المستوى 50 دولارًا مثل مستوى 1400 دولار و مستوى 1350 دولارًا، وأعتقد أننا سنرى الكثير من ضغوط الشراء على المدى الطويل نظرًا لقيام بنك الاحتياطي الفيدرالي بخفض أسعار الفائدة.

توقعات أسعار الذهب

السيناريو البديل هو أن نخترق فوق المستوى 1450 دولارًا، مما يفتح المجال أمام التحرك إلى المستوى 1500 دولار إذا حدث ذلك. ومع ذلك، نفضل في الواقع الحصول على تراجع خلال الجلستين القادمتين، حيث أنه سيوفر الكثير من القيمة. مع قدوم جلسة تداول 4 يوليو، من المحتمل جدًا أن يؤدي نقص السيولة إلى تحرك مفاجئ في التداول الإلكتروني. بعد الإعلان عن أرقام الوظائف، من المحتمل جدًا أن نحصل على مزيد من السيولة التي ستساعدنا. يفضل الحصول على تراجع على المدى القصير.

أدهم مغربي هو محلل فني من الدرجة الأولى و صاحب خبرة اكثر من 10 سنوات في سوق الفوركس مع اختصاص في السوق الأمريكي و الاوروبي للتداول اللحظي، و التداول على المدى الطويل. هو صاحب شهادات في التحليلي التقني المتقدم من قبل الاتحاد العالمي للمحليين الفنيين. أدهم مختص ببناء استراتيجيات تداول للمدى الطويل و كذلك للمضاربة على المدى القصير، و يعتبر خبيراً في الأسواق المالية و يوفر لآلاف المستثمرين تحليلات و تغطية شاملة عن اهم ازواج العملات و عن التغيرات و التقلبات التي تحصل في السوق.

يتضمن عمله مقابلات مع مستثمرين من اجل تحليل محافظهم المالية و مرافقة شخصية. يعتمد في تحليلاته على الشموع، امواج إليوت، تحليل خطوط الدعم و المقاومة، مستويات فيبوناتشي وغيرها.