التحليل التقني لمؤشر ناسداك 100: يصل إلى اعلى ارتفاع على الإطلاق ويضغط على رقم كامل رئيسي

|

تراجع مؤشر ناسداك 100 بداية تداولات الإثنين، ولكنه تحول بعد ذلك وانطلق نحو المقبض 8000. من الواضح أن هذا الأمر جذب الكثير من الإنتباه، حيث أننا لم نخترق فقط إلى أعلى ارتفاع على الإطلاق، ولكننا كذلك نضغط على رقم كامل كبير. عند هذه النقطة، يبدو بأن السوق يحاول الإختراق نحو الأعلى، ولكن عند هذه النقطة أعتقد بأن التراجعات قصيرة الأجل تستمر بكونها ما نبحث عنه، مع كون المستوى 7900 في الأسفل يحتوي على الكثير من الدعم. حتى إن قمنا بالإختراق ما دون ذلك المستوى، فإننا على الأرجح أن نتجه نحو المستوى 7800، والذي هو حيث خط النمط الهابط.

تذكر بأن المتوسط المتحرك لـ100 يوم حساس جداً للعلاقات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، ونتجية لذلك، إن بقينا هادئين نبياً في ذلك السيناريو، فإن ذلك من المفترض أن يساعد مؤشر ناسداك 100. كما أني أدرك بان السيولة من البنك الفدرالي من المفترض أن تدعم مؤشر ناسداك 100، ولذلك عند هذه النقطة، فإن الأمر مسألة وقت قبل أن نرى الرسوم البيانية قصيرة الأجل تظهر مؤشرات على فرص الشراء.

من خلال النظر إلى هذا الرسم البياني، إن قمنا بالإختراق ما دون الفجوة عند المستوى 7750، عندها يمكنك البدأ بالتفكير بشأن التغير المحتمل في الإتجاه. المتوسط المتحرك لـ50 يوم باللون الأحمر على الرسم البياني من الممكن أن يرسل هذا السوق نحو الأعلى كذلك، حيث أننا من المفترض أن نرى دعم متحرك بناءاً على التحليل طويل الأجل. الإختراق ما دون المتوسط المتحرك لـ50 يوم من المفترض أن يدفع بهذا السوق نحو المتوسط المتحرك لـ200 يوم. من الواضح أننا في حال وصلنا ما دون ذلك المتوسط، فإنه سوف يكون تنازلي بشكل غير عادي.

الرسم البياني لمؤشر ناسداك 100

أنا غير مهتم بالبيع في هذا السوق حتى نحصل على اختراق خلال بعض هذه المستويات، وأنظر إلى التراجعات من خلال الرسوم البيانية قصيرة الأجل وأحاول العثور على مطرقة عند أحد المستويات المذكورة أعلاه من أجل البدأ بالشراء. إن تمكنا من الإختراق فوق المستوى 8000، عندها يكون السوق قادراً على الإرتفاع أكثر، حيث أن الإختراق خلال كل 1000 نقطة يجذب الكثير من الإهتمام. من خلال النظر إلى هذا الإتجاه الصاعد، من الواضح أنه لا يوجد سبب للتفكير بأن ذلك سوف يستمر، ولكن من الواضح أننا غير قادرين على التحرك بخط مستقيم بشكل عام. سوف يتسبب المستوى 8000 بالمشاكل، ولكن سوف يتم تخطيه على المدى الطويل.

أدهم مغربي هو محلل فني من الدرجة الأولى و صاحب خبرة اكثر من 10 سنوات في سوق الفوركس مع اختصاص في السوق الأمريكي و الاوروبي للتداول اللحظي، و التداول على المدى الطويل. هو صاحب شهادات في التحليلي التقني المتقدم من قبل الاتحاد العالمي للمحليين الفنيين. أدهم مختص ببناء استراتيجيات تداول للمدى الطويل و كذلك للمضاربة على المدى القصير، و يعتبر خبيراً في الأسواق المالية و يوفر لآلاف المستثمرين تحليلات و تغطية شاملة عن اهم ازواج العملات و عن التغيرات و التقلبات التي تحصل في السوق.

يتضمن عمله مقابلات مع مستثمرين من اجل تحليل محافظهم المالية و مرافقة شخصية. يعتمد في تحليلاته على الشموع، امواج إليوت، تحليل خطوط الدعم و المقاومة، مستويات فيبوناتشي وغيرها.