التحليل التقني لزوج اليورو/الدولار الأمريكي: يتحرك بشكل متقطع خلال جلسة الثلاثاء

|

تراجع زوج اليورو/الدولار الأمريكي في البداية تجاه مستوى تصحيح فيبوناتشي 61.8٪ خلال يوم الثلاثاء، ولكن بعد ذلك استدار ليظهر علامات على النشاط مرة أخرى، حيث أظهر المستوى 1.12 نفسه كمستوى دعم. ومع ذلك، فقد فشلنا في الارتفاع خلال جلسة الإثنين أيضًا، لذا في هذه المرحلة يبدو السوق مشوشًا للغاية. هذه هي الحالة الطبيعية لهذا الزوج، لذلك لا ينبغي أن يكون مفاجأة كبيرة لأي شخص تداوله لأكثر من 10 دقائق.

في هذه المرحلة، لدينا شهادة "همفري هوكينز" في الكونجرس الأمريكي خلال اليومين المقبلين، ومن المؤكد أن هذا سوف يؤثر في اتجاه الدولار الأمريكي. في النهاية، فإن شهادة جيروم باول أمام الكونغرس ستكون على الأرجح المحفز على المدى القصير فيما يتعلق بتوجه هذا الزوج. إذا تراجع الدولار الأمريكي، فمن شأن ذلك أن يرسل هذا الزوج إلى الأعلى بالتأكيد تقريباً. في هذه المرحلة، أتوقع أن السوق ربما يتجه نحو المستوى 1.13 في الأعلى حيث نبدأ في مواجهة حاجز المقاومة الأول الهام.

في النهاية، إذا ما اخترقنا مستوى تصحيح فيبوناتشي 61.8٪، المحدد على الرسم البياني، فمن المحتمل جدًا أننا سنصل إلى الأسفل نحو المستوى 1.11، والذي من شأنه أن يوفر أرضية كبيرة في السوق. في النهاية، أعتقد أن الأمر مسألة وقت قبل أن يعود الإرتفاع إلى الصورة، لأننا نبني نمطًا قاعياً منذ بعض الوقت. لسوء الحظ، لم يكن الإعداد المثالي هو الانهيار منذ يومين، لكننا ما زلنا نحظى بدعم كبير، ويبدو أننا نحاول تشكيل نوع من "القاع الكامل" على المدى الطويل. يبدو أن البنك المركزي الأوروبي متشائم للغاية، وهذا أمر منطقي، حيث كان هناك تحول كبير في كيفية حديث بنك الاحتياطي الفيدرالي.

الرسم البياني اليومي لليورو مقابل الدولار الأمريكي

سيكون اليومان المقبلان حول جيروم باول وليس أي شيء آخر، حيث نواصل معرفة ما إذا كان بنك الاحتياطي الفيدرالي من المحتمل أن يخفض أسعار الفائدة مرة واحدة فقط، أو عدة مرات من الآن وحتى نهاية العام. كلما بدا أكثر تساهلاً، كلما ارتفع هذا الزوج، على الرغم من وجود عدد كبير من القضايا في الاتحاد الأوروبي التي تواجه اليورو حاليًا. بدون شك، فإن أهم شيء يمكنك القيام به في هذا الزوج الآن هو أن تضيف ببطء إلى مركز صغير عندما تنجح الأمور. القفز بمركز كامل الآن أمر خطير للغاية.

أدهم مغربي هو محلل فني من الدرجة الأولى و صاحب خبرة اكثر من 10 سنوات في سوق الفوركس مع اختصاص في السوق الأمريكي و الاوروبي للتداول اللحظي، و التداول على المدى الطويل. هو صاحب شهادات في التحليلي التقني المتقدم من قبل الاتحاد العالمي للمحليين الفنيين. أدهم مختص ببناء استراتيجيات تداول للمدى الطويل و كذلك للمضاربة على المدى القصير، و يعتبر خبيراً في الأسواق المالية و يوفر لآلاف المستثمرين تحليلات و تغطية شاملة عن اهم ازواج العملات و عن التغيرات و التقلبات التي تحصل في السوق.

يتضمن عمله مقابلات مع مستثمرين من اجل تحليل محافظهم المالية و مرافقة شخصية. يعتمد في تحليلاته على الشموع، امواج إليوت، تحليل خطوط الدعم و المقاومة، مستويات فيبوناتشي وغيرها.