التحليل التقني لزوج الدولار الأمريكي/الين الياباني: الدولار الأمريكي يتراجع بقوة أمام الين الياباني يوم الأربعاء بعد البيان

|

انخفض الدولار الأمريكي بقوة مقابل الين الياباني خلال جلسة التداول يوم الأربعاء بعد أن أصدر رئيس بنك الإحتياطي الفيدرالي جيروم باول ملاحظاته الافتتاحية لشهادة همفري هوكينز في الكونغرس. تظهر ملاحظاته على أن هناك ميول لدى بنك الإحتياطي الفيدرالي إلى خفض أسعار الفائدة، وبالتالي سوف يعمل هذا ضد قيمة الدولار الأمريكي.

قدم المتوسط المتحرك لـ 50 يومًا مقاومة ونتحرك عائدين إلى المستوى 108.40 أثناء كتابة هذا المقال. بشكل عام، أعتقد أن هناك الكثير من الدعم في الأسفل، حيث يمتد إلى المستوى 108 ين على الأقل، إن لم يكن إلى مستوى تصحيح فيبوناتشي 61.8٪ في الأسفل. في هذه المرحلة، أبحث عن مطرقة أو شيء مشابه. ومع ذلك، إذا استطعنا الإختراق فوق مستويات الجلسة الأخيرة، فسنذهب على الأرجح إلى المستوى 109.60 ين. أعتقد أن الأمر مسألة وقت قبل أن نصل إلى هناك، لأنه حتى لو كان بنك الإحتياطي الفيدرالي متساهلاً للغاية، فالواقع أن هذا الزوج سوف يتبع سوق الأسهم غالبًا، لذا دعونا نرى ما إذا كان مؤشر S&P 500 يمكنه الارتفاع بحيث يتمكن هذا السوق من أن يستدير ويفعل الشيء نفسه.

من خلال النظر إلى الرسوم البيانية، يمكنك أن ترى أننا نحاول تشكيل نوع من نمط القاع، ونتيجة لذلك يبدو أننا بدأنا في تشكيل قاعدة طويلة الأجل يمكن استخدامها لدخول هذا السوق في الاتجاه التصاعدي . على الرغم من أن لدينا شمعة سلبية للغاية ليوم الأربعاء، إلا أن الواقع يكمن في أن هناك الكثير من الاهتمام بالفجوة التي تشكلت قبل أسبوعين، لذلك أعتقد أن الوقت قد حان قبل أن تتدفق الأموال الكبيرة مرة أخرى في السوق.

الرسم البياني لزوج الدولار الأمريكي/الين الياباني

ضع في اعتبارك أن الين الياباني أساسي عندما يتعلق الأمر بالرغبة بالمخاطرة، وإذا حصلنا على المزيد من حركة "الإقبال على المخاطرة"، فسيؤدي ذلك إلى إرسال الأموال بعيدًا عن الين على أي حال. في النهاية، هذا سوق ليس لدي أي مصلحة في بيعه، على الأقل ليس حتى نحصل على ضغط بيع كبير. في تلك المرحلة، يمكن أن نذهب إلى المستوى 107 ين، وربما أقل من ذلك. على الرغم من أننا تراجعنا خلال اليوم، تجدر الإشارة إلى أننا قد اخترقنا المقاومة قبل يومين فقط، لذلك ربما يكون الأمر مسألة وقت قبل أن نحصل على مطرقة أو نوع من الشموع الخضراء المندفعة التي يجب متابعتها.

أدهم مغربي هو محلل فني من الدرجة الأولى و صاحب خبرة اكثر من 10 سنوات في سوق الفوركس مع اختصاص في السوق الأمريكي و الاوروبي للتداول اللحظي، و التداول على المدى الطويل. هو صاحب شهادات في التحليلي التقني المتقدم من قبل الاتحاد العالمي للمحليين الفنيين. أدهم مختص ببناء استراتيجيات تداول للمدى الطويل و كذلك للمضاربة على المدى القصير، و يعتبر خبيراً في الأسواق المالية و يوفر لآلاف المستثمرين تحليلات و تغطية شاملة عن اهم ازواج العملات و عن التغيرات و التقلبات التي تحصل في السوق.

يتضمن عمله مقابلات مع مستثمرين من اجل تحليل محافظهم المالية و مرافقة شخصية. يعتمد في تحليلاته على الشموع، امواج إليوت، تحليل خطوط الدعم و المقاومة، مستويات فيبوناتشي وغيرها.