تحليل أسعار الذهب اليوم- 12 أبريل 2019

اخترقت أسواق الذهب بشكل قوي للأسفل خلال تداولات الخميس، فيما بدى وكأنه عملية فزع كبيرة. ولكن عند هذه النقطة، لا يمكنني أن أجد الكثير من الأسباب وبصراحة، فإن الدولار الأمريكي كان أقوى من بعض العملات، ولكن ليس كلها. يبدو هذا الأمر كتحرك سيولة. الذهب لديه نقص كبير في الحجم كما هو الحال مع الأسواق الأخرى، وبالتالي يكون من الصعب جدًا الاعتماد كثيرًا على هذا السوق.

تم اختراق المستوى 1300 دولار بشكل سهل جدًا. المستوى 1280 دولار في الأسفل يعتبر دعم هام، ولذلك لا أعتقد بأننا سوف نخترقه بسهولة. بالإضافة إلى ذلك، قمنا بتشكيل بعض المطارق من الأسبوع السابق، ولذلك أنا أدرك بأن هناك شيء من الدعم في الأسفل، ولكن بصراحة هذا النوع من التحرك يعتبر قوي. الأسواق متوترة على أقل تقدير، وأغلبية الأسواق، بما في ذلك سوق الذهب، كان لديها أحجام تداولية متدنية جدًا. بشكل أساسي، الآلات تدفع بالأسواق في كلا الإتجاهين طوال اليوم.

GOLD

في الأمام، من المحتمل جدًا أن نرى المشترين بين هنا والمستوى 1280 دولار، ليس فقط لأن لدينا مستوى الدعم، ولكن كذلك لأن لدينا المتوسط المتحرك الأسي لـ200 يوم والذي يقع مباشرة ما دون ذلك. من الممكن أن يوفر ذلك الكثير من الأسباب للإعتقاد بأن السوق سوف يجد المشترين في الأسفل مباشرة. ولكن، إن قمنا بالإختراق ما دون ذلك المستوى، عندها أعتقد بأن أسواق الذهب سوف تتراجع نحو المستوى 1250 دولار. من الممكن أن يكون ذلك تحرك قوي، ولذلك يجب مراقبة هذا السوق. من الممكن القول بأن هناك ارتفاعات أدنى تشير إلى أننا سوف نخترق نحو الأسفل في النهاية، ولكن هناك الكثير من العوامل التي تجعل من الصعب الثقة بهذا الأمر الآن.

أدهم مغربي هو محلل فني من الدرجة الأولى و صاحب خبرة اكثر من 10 سنوات في سوق الفوركس مع اختصاص في السوق الأمريكي و الاوروبي للتداول اللحظي، و التداول على المدى الطويل. هو صاحب شهادات في التحليلي التقني المتقدم من قبل الاتحاد العالمي للمحليين الفنيين. أدهم مختص ببناء استراتيجيات تداول للمدى الطويل و كذلك للمضاربة على المدى القصير، و يعتبر خبيراً في الأسواق المالية و يوفر لآلاف المستثمرين تحليلات و تغطية شاملة عن اهم ازواج العملات و عن التغيرات و التقلبات التي تحصل في السوق.

يتضمن عمله مقابلات مع مستثمرين من اجل تحليل محافظهم المالية و مرافقة شخصية. يعتمد في تحليلاته على الشموع، امواج إليوت، تحليل خطوط الدعم و المقاومة، مستويات فيبوناتشي وغيرها.