التوقعات اليومية لزوج البيتكوين/الدولار الأمريكي- 14 مارس 2019

التوصية اليومية لزوج البيتكوين/الدولار الأمريكي

  • خاطر بنسبة 0.75% في كل تداول.
  • يجب القيام بالتداولات قبل الساعة 17:00 بتوقيت طوكيو اليوم فقط.

تداولات الشراء:

  • وضعية شراء بعد انعكاس الحركة السعرية التصاعدية على الإطار الزمني H1 مباشرة عند الملامسة التالية للمستوى 3,804 دولار.
  • ضع نقطة توقف الخسائر عند نقطة واحدة تحت انخفاض التأرجح المحلي.
  • حرك نقطة توقف الخسائر لتحقيق التعادل عندما يحقق التداول أرباح بمقدار 200 دولار للسعر.  
  • حصل 50% من الوضعية كربح عندما يحقق التداول أرباح بمقدار 200 دولار للسعر واسمح لبقية الوضعية بالعمل.

تداولات البيع:

  • وضعية بيع بعد انعكاس الحركة السعرية التنازلية على الإطار الزمني H1 مباشرة عند الملامسة التالية للمستوى 3,876 دولار أو 3,969 دولار.
  • ضع نقطة توقف الخسائر عند نقطة واحدة فوق ارتفاع التأرجح المحلي.
  • حرك نقطة توقف الخسائر لتحقيق التعادل عندما يحقق التداول أرباح بمقدار 200 دولار للسعر. 
  • حصل 50% من الوضعية كربح عندما يحقق التداول أرباح بمقدار 200 دولار للسعر واسمح لبقية الوضعية بالعمل.

أفضل طريقة لتعريف "انعكاس الحركة السعرية" هو أن يتم إغلاق الشمعة الساعية، مثل المسمار أو الدوجي أو الشمعة الخارجية أو حتى الشمعة العامودية عند إغلاق أعلى. يمكنك الاستفادة من هذه المستويات أو المناطق من خلال مراقبة الحركة السعرية التي تقع عند هذه المستويات.

تحليل زوج البيتكوين/الدولار الأمريكي

كتبت بالأمس أنني ما زلت أعتقد أن أفضل طريقة هي أن تكون صعودي بمجرد أن يكون السعر قد تجاوز 3875 دولارًا لفترة من الوقت أو هبوطيًا مرة واحدة عند اختراق 3804 دولارًا على نحو مقنع، واعتقدت أيضًا أن هناك إمكانية أكبر على الجانب السلبي من الاتجاه الصعودي.

كان من شأن هذا النهج أن يتجنب المتاعب وسيظل قائماً وقابلاً للتنفيذ، حيث يواصل السعر التدعيم، سواء بين المستويات الرئيسية المحددة بالفعل أو داخل مثلث ضيق يتم رسمه على الرسم البياني للأسعار أدناه.

يحتاج السعر إلى اختراق عند ارتفاع معدل التذبذب، وعندما يحدث ذلك في النهاية، يجب أن يكون الأمر يستحق التحرك معه.

لا يوجد شيء متوقع اليوم بالنسبة للدولار الأمريكي.

آدم ليمون هو تاجر في الفوركس، يعمل في الأسواق المالية منذ أكثر من 12 عاما، بما في ذلك 6 سنوات مع ميريل لينش. هو معتمد في إدارة الصناديق المالية والإستثمارات من قبل معهد تشارترد البريطاني للأوراق المالية والأستثمار.