التوقعات اليومية لزوج الجنيه الإسترليني/الدولار الأمريكي- 5 فبراير 2019

|

التوقعات اليومية لزوج الجنيه البريطاني/الدولار الأمريكي

  • خاطر بنسبة 0.75%
  • يجب القيام بالتداولات قبل الساعة 17:00 بتوقيت لندن اليوم.

تداولات الشراء:

  • وضعية شراء بعد انعكاس الحركة السعرية التصاعدية على الإطار الزمني H1 مباشرة عند الملامسة التالية للمستوى  1.3000.
  • ضع نقطة توقف الخسائر عند نقطة واحدة تحت انخفاض التأرجح المحلي.
  • حرك نقطة توقف الخسائر لتحقيق التعادل عندما يحقق التداول أرباح بمقدار 25 نقطة.
  • حصل 50% من الوضعية كربح عندما يحقق التداول أرباح بمقدار 25 نقطة واسمح لبقية الوضعية بالعمل.

تداولات البيع:

  • وضعية بيع بعد انعكاس الحركة السعرية التنازنلي على الإطار الزمني H1 مباشرة عند الملامسة التالية للمستوى  1.3161.
  • ضع نقطة توقف الخسائر عند نقطة واحدة فوق ارتفاع التأرجح المحلي.
  • حرك نقطة توقف الخسائر لتحقيق التعادل عندما يحقق التداول أرباح بمقدار 25 نقطة.
  • حصل 50% من الوضعية كربح عندما يحقق التداول أرباح بمقدار 25 نقطة واسمح لبقية الوضعية بالعمل.

أفضل طريقة لتعريف "انعكاس الحركة السعرية" هو أن يتم إغلاق الشمعة الساعية، مثل المسمار أو الدوجي أو الشمعة الخارجية أو حتى الشمعة العامودية عند إغلاق أعلى. يمكنك الإستفادة من هذه المستويات أو المناطق من خلال مراقبة الحركة السعرية التي تقع عند هذه المستويات.

تحليل زوج الجنيه البريطاني/الدولار الأمريكي

كتبت بالأمس أن الصورة الآن أكثر هبوطية، حيث يهيمن على الرسم البياني خط النمط الهابط على المدى المتوسط والذي كان يثبط السعر، ولم تكن هناك مستويات دعم رئيسية حتى 1.3000. وفي غياب أي أخبار سياسية، بدا وكأن هذا الزوج من المرجح أن يستمر في الإنخفاض ببطء على مدار اليوم. ومع ذلك، فقد رأيت أنه قد يكون من الخطر اتخاذ صفقات بيع حيث أن السعر لم يكن بعيدًا عن 1.3000.

كانت هذه دعوة جيدة ولم يكن هناك تغيير في الصورة التقنية أو التحليل. انخفض السعر قليلاً، لكن النظرة المستقبلية هي نفسها تمامًا كما كانت بالأمس.

GBP/USD

لا يوجد شيء متوقع اليوم بالنسبة للجنيه البريطاني. بالنسبة الدولار الأمريكي، سوف يكون هناك إعلان لبيانات مؤشر PMI الغير صناعية من ISM عند الساعة 15:00 بتوقيت لندن.

آدم ليمون هو تاجر في الفوركس، يعمل في الأسواق المالية منذ أكثر من 12 عاما، بما في ذلك 6 سنوات مع ميريل لينش. هو معتمد في إدارة الصناديق المالية والإستثمارات من قبل معهد تشارترد البريطاني للأوراق المالية والأستثمار.