التوقعات الشهرية لزوج الدولار الأمريكي/الين الياباني- فبراير 2019

الدولار الأمريكي/الين الياباني

كان الدولار الأمريكي صاخباً مقابل الين الياباني خلال الأسابيع الماضية، حيث أننا حصلنا على تراجع وصولاً إلى المستوى 105 ين، قبل أن نرتد بشكل كبير في "الإنهيار السريع للينط. من خلال النظر إلى هذا الرسم البياني، يمكن أن ترى باننا قمنا بالتحول والإختراق وصولاً إلى المستوى 110 ين. تلك المنطقة حيث حيث يوج مستوى تصحيح فيبوناتشي 61.8% كذلك، ولذلك أعتقد بأن الأمر مسألة وقت قبل أن يعود البائعون ويدفعون بهذا السوق للأسفل. في هذه الحالة، تذكر بأن هناك بعض الأسباب المختلفة لماذا من المفترض أن يتراجع هذا السوق، بناءاً على البنك الفدرالي وكذلك المخاطر المحتملة التي قد تكون موجودة.

عند تحييد جميع العوامل، يبدو بأن البنك الفدرالي متساهلاً في موقفه قليلاً، ومن المفترض أن يدفع ذلك بتراجع قيمة الدولار مقابل العديد من العملات، ولكن في نفس الوقت، فإن الين الياباني هو عملة أمان، وبالتالي إن حصلنا على بعض القلق في الأسواق، وعادة ما نحصل على ذلك، فإن المجتمع التداولي سوف يلجئ إلى اليابان. في هذه الحالة، وحقيقة أن مستوى تصحيح فيبوناتشي 61.8% قد أختبر ودفع بالسوق للأسفل، فإني أعتقد بأننا سوف نستمر بالتراجع، وربما أن نعود إلى المستوى 108 ين. إن قمنا بالإختراق خلال ذلك المستوى، عندها على الأرجح أن نتراجع نحو المستوى 105 ين. في النهاية، هذا السوق شهد الكثير من الضرر التقني مؤخراً، وأن الضرر التقني بالتأكيد سوف يبقى في ذاكرة المتداولين. لهذا السبب، ما زلت أعتقد بأن الطريق الأقل مقاومة هو للأسفل.

USDJPY

أدهم مغربي هو محلل فني من الدرجة الأولى و صاحب خبرة اكثر من 10 سنوات في سوق الفوركس مع اختصاص في السوق الأمريكي و الاوروبي للتداول اللحظي، و التداول على المدى الطويل. هو صاحب شهادات في التحليلي التقني المتقدم من قبل الاتحاد العالمي للمحليين الفنيين. أدهم مختص ببناء استراتيجيات تداول للمدى الطويل و كذلك للمضاربة على المدى القصير، و يعتبر خبيراً في الأسواق المالية و يوفر لآلاف المستثمرين تحليلات و تغطية شاملة عن اهم ازواج العملات و عن التغيرات و التقلبات التي تحصل في السوق.

يتضمن عمله مقابلات مع مستثمرين من اجل تحليل محافظهم المالية و مرافقة شخصية. يعتمد في تحليلاته على الشموع، امواج إليوت، تحليل خطوط الدعم و المقاومة، مستويات فيبوناتشي وغيرها.