التحليل التقني لزوج اليورو/الدولار الأمريكي - 7 يناير 2019

|

اليورو/الدولار الأمريكي

تراجع اليورو بداية يوم الجمعة ولكنه حصل بعد ذلك على شيء من الدعم حيث أن أرقام الوظائف تحولت بسبب جيرومي باول، الذي أشار إلى احتمالية أن يكون البنك الفدرالي مستعداً للتعاون مع رغبات وول ستريت والمحافظة على تدفق المال الرخيص إن دعت الحاجة. هذا الأمر بالطبع سلبي بالنسبة للدولار الأمريكي، ولكن في نفس الوقت، لدينا الكثير من المشاكل مع الإتحاد الأوروبي، ولذلك أعتقد بأن هذا الأمر يبقينا في إطار التداول الجانبي. يستمر اليورو بالتعرض للكثير من المقاومة عند المقبض 1.15، كما أن هناك الكثير من الدعم عند المستوى 1.13 وما دونه بقليل. الكثير من التداول ذهاباً وإياباً من المفترض أن يستمر في السوق، وبالتالي يمكن لمتداولي الفترات القصيرة الإستفادة من نظام التداول في نطاق أكثر من غيرهم في هذا السوق.

أدهم مغربي هو محلل فني من الدرجة الأولى و صاحب خبرة اكثر من 10 سنوات في سوق الفوركس مع اختصاص في السوق الأمريكي و الاوروبي للتداول اللحظي، و التداول على المدى الطويل. هو صاحب شهادات في التحليلي التقني المتقدم من قبل الاتحاد العالمي للمحليين الفنيين. أدهم مختص ببناء استراتيجيات تداول للمدى الطويل و كذلك للمضاربة على المدى القصير، و يعتبر خبيراً في الأسواق المالية و يوفر لآلاف المستثمرين تحليلات و تغطية شاملة عن اهم ازواج العملات و عن التغيرات و التقلبات التي تحصل في السوق.

يتضمن عمله مقابلات مع مستثمرين من اجل تحليل محافظهم المالية و مرافقة شخصية. يعتمد في تحليلاته على الشموع، امواج إليوت، تحليل خطوط الدعم و المقاومة، مستويات فيبوناتشي وغيرها.