التوقعات الشهرية لزوج اليورو/الدولار الأمريكي - ديسمبر 2018

اليورو/الدولار الأمريكي

لا يزال اليورو متقلبًا للغاية خلال شهر نوفمبر، حيث يختبر المقبض 1.13 ولكنه يبدو كما لو أنه يحاول الحصول على القليل من الدعم. هناك الكثير من المخاوف بشأن الاتحاد الأوروبي في الوقت الحالي، ولكن في نهاية نوفمبر، يبدو أن مجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي الأمريكي) فجأة يتراجع عن بعض الارتفاعات الحادة في سعر الفائدة. أعتقد أنه عند هذه النقطة، فإن المستوى 1.12، والذي يمثل مستوى تصحيح فيبوناتشي 61.8٪ تقريبًا، وربما يمتد حتى الوصول إلى 1.11، قد يكون دعمًا ضخمًا للمتداولين على المدى الطويل.

أعتقد أن الوضع الحقيقي الذي يجب الانتباه إليه هو ما نقوم به فيما يتعلق بالمقبض 1.15. إذا استطعنا اختراق ذلك المستوى، أعتقد أن اليورو سوف يتجه نحو المقبض 1.18 أعلاه. أعتقد أن هذا الزوج سيكون متقلبًا للغاية ويتحرك بشكل جانبي عموماً، ولكن هذا ليس أمراً جديدًا لأنه أصبح مجالًا للمتداولين عاليي التكرار. إن اليورو هو شيء تستكشفه، ولا تتداول به بالضرورة في التحركات على المدى الطويل. أظن أن شهر ديسمبر سيكون غير منتظم للغاية، حيث أن تدفقات نهاية العام ستكون صاخبة.

إذا قمنا بالإختراق ما دون 1.11، فإن ذلك يفتح الباب أمام أسعار أقل بكثير. لا أتوقع ذلك، ولكنك لا تعرف أبدًا ما الذي سيحدث مع إيطاليا. بريكسيت "بلا صفقة" يمكن أيضا أن يكون لها تأثير سلبي على اليورو، ولكن أعتقد أننا ننظر ببساطة إلى يورو رخيص من الناحية التاريخية، لذلك سيكون هناك بعض المتداولين المستعدين لشرائه عند هذه المستويات المنخفضة. ومع ذلك، إذا لم نخترق فوق المقبض 1.15، أعتقد أننا سنحصل على حجم كبير من الضجيج هذا الشهر.

EURUSD

آدم ليمون هو تاجر في الفوركس، يعمل في الأسواق المالية منذ أكثر من 12 عاما، بما في ذلك 6 سنوات مع ميريل لينش. هو معتمد في إدارة الصناديق المالية والإستثمارات من قبل معهد تشارترد البريطاني للأوراق المالية والأستثمار.