الأزواج الرئيسية لهذا الأسبوع - 23 ديسمبر 2018

|

من المحتمل أن يعتمد الفرق بين النجاح والفشل في تداول فوركس على زوج العملات الذي تختار التداول به كل أسبوع، وليس على الطرق التداولية التي قد تستخدمها لتحديد نقاط الدخول والخروج من التداول. في كل أسبوع، سوف أقوم بتحليل العوامل الأساسية والميول والوضعيات التقنية من أجل تحديد أزواج العملات التي من المحتمل أن تعطي أسهل وأكثر الفرص التداولية ربحية خلال الأسبوع التالي. في بعض الحالات، سوف يكون تداولاً مع النمط. في حالات أخرى، سوف يكون تداول على مستويات الدعم والمقاومة خلال الأسواق الأكثر تراوحاً.

الصورة الكبيرة لـ 23 ديسمبر 2018

في تحليل الأسبوع الماضي، توقعت مرة أخرى بأن أفضل التداولات سوف تكون شراء للذهب مقابل الدولار الأمريكي. منذ ذلك الحين، ارتفع السعر كما هو متوقع، وحقق فوز بنسبة 0.61%.

شهد الأسبوع الماضي ارتفاع في القيمة النسبية للين الياباني وتراجع قوي في القيمة النسبية للدولار الأسترالي والدولار الكندي.

كان سوق فوركس الأسبوع الماضي صاخباً جداً وتحت سيطرة عمليات البيع القوية في سوق الأسهم الأمريكية، والتي تتعامل مع منطقة السوق التنازلي (مؤشر ناسداك للتكنولوجيا في سوق تنازلي بشكل رسمي بالفعل) وفقاً للمعيار التقليدي للتراجع بنسبة 20% على الأقل من الارتفاع. هذه البيئة تسببت بتقدم الأصول الآمنة مثل الذهب والين الياباني، في حين أن الأصول الأكثر مخاطرة مثل عملات السلع، تراجعت، كما هو الحال مع السلع مثل النفط.

هذا الأسبوع على الأغلب أن يكون تحت سيطرة ما سوف يحدث في سوق الأسهم الأمريكي، والذي يبدو بأنه يتراجع أكثر، وهذا سوف يشير إلى أن أداء العملات الذي كان أقوى أو أضعف الأسبوع الماضي على الأغلب أن يقوم بنفس الشيء هذا الأسبوع.

التحليل الأساسي والميول السوقية

ما يزال التحليل الأساسي يميل لدعم الدولار الأمريكي، كما هو الحال مع رفع معدلات الفائدة الأسبوع الماضي، على الرغم من وجود شعور أقوى بأن النمو يتباطأ وأن سوق الأسهم يتجه نحو السوق التنازلي، فإن الميول على الأغلب أن تتراجع. يبدو الآن بأن مسار رفع معدلات الفائدة خلال المدى القريب سوف يتعطل بعد رفع معدلات الفائدة الأسبوع الماضي بمقدار ربع نقطة، والذي يظهر زيادة الضعف النسبي في الاقتصاد الأمريكي.

بشكل متزايد، يقول المحللين بأن من المفترض ألا يكون هناك زيادات إضافية في 2019 في حين أن لجنة FOMC تخطط لعمليتي رفع إضافيتين. يبدو بأن الميول لصالح الدولار الأمريكي، ولكنها تتراجع. الأصول الآمنة تجذب تدفقات في هذه البيئة السوقية القريبة من البيئة التنازلية.  

ما يزال بريكسيت غير واضح، حيث أن الوضع من غير المحتمل أن يتضح حتى يبدأ البرلمان بالتحضير لتصويت جديد على الاتفاقية المحتملة بحوالي 14 يناير.

التوقعات الأساسية في كندا مختلطة بعد أن أعطى البنك المركزي هناك تقرير متساهل أكثر من المتوقع الأسبوع الماضي، ولكن تبعه بيانات توظيف قوية جداً.  

التحليل الفني

مؤشر الدولار الأمريكي

يظهر الرسم البياني الأسبوعي أن مؤشر الدولار الأمريكي وصل الأسبوع الماضي إلى أعلى سعر له منذ شهر أبريل 2017، وتقدم مع شمعة تصاعدية قوية نسبياً فوق مستوى المقاومة السابق عند 12291، والذي قد صمد خلال الأسابيع الماضية. كان هذا تطور تصاعدي. أنتج هذا الأسبوع شمعة شبه مسمارية وشبه تصاعدية، والتي أغلقت بالقرب من ارتفاعها وأغلقت كذلك فوق المقاومة السابقة والذي قد يصبح الآن مستوى دعم جديد. لا يوجد لدي ثقة كبيرة في التوجه قصير الأجل، على الرغم من أن الأفضلية التقنية ما تزال مع النمط التصاعدي طويل الأجل، والذي يبقى كما هو. يبدو الآن من المحتمل بشكل زائد أن النمط التصاعدي سوف يستمر.

usdx

مؤشر S&P500

الرسم البياني الأسبوعي أدناه يظهر أن الأسبوع الماضي انتج أكبر تراجع في مؤشرات الأسهم الرئيسية حول العالم خلال السنوات العشرة الأخيرة. أغلق السعر عند انخفاض هذه الشمعة الضخمة، والذي يعد أمر تنازلي جداً. السعر الآن ما دون أدنى مستوياته خلال 6 أشهر وقد شهدنا تقاطع المتوسط المتحرك الأسي لـ50 يوم ما دون المتوسط المتحرك الأسي لـ200 يوم "التقاطع التنازلي". كل هذه مؤشرات تنازلية والفرص تبدو جيدة بأن يتراجع هذا المؤشر أكثر خلال الأسبوع القادم، خصوصاً مع عمليات بيع الأسهم خلال نهاية العام.

spx

الدولار الأمريكي/الدولار الكندي

الرسم البياني الأسبوعي أدناه يظهر بأن الأسبوع الماضي أنتج شمعة تصاعدية قوية، من نطاق اسع وأغلقت بالقرب من ارتفاعها. هذه هي أعلى الأسعار في زوج العملات هذا منذ أكثر من 18 شهر. الرسم البياني أدناه يظهر مدى طول فترة وثبات النمط خلال هذه الفترة، والنمط قد تسارع مع تراجع أسعار النفط الخام بشكل حاد والضغط على الدولار الكندي. كل المؤشرات تصاعدية، واحتمالية أن نرى ارتفاع إضافي خلال الأسبوع القادم قوية.

usdcad

الذهب

الرسم البياني الأسبوعي أدناه يظهر بأن الأسبوع الماضي أنتج شمعة تصاعدية قوية. السعر أغلق فوق المستوى النفسي الهام 1250$ ووصل إلى أعلى إغلاق له وأعلى ارتفاع خلال أكثر من 6 أشهر. كل هذه مؤشرات تصاعدية، ولكن السعر تراجع من هذه الارتفاعات مشكلاً فتيلة علوية كبيرة على الشمعة الأسبوعية، والذي يشير إلى الحاجة للحذر ضمن الصورة التصاعدية العامة. الميول في الأسواق متوترة، والذي يميل لمساعدة الأصول الآمنة مثل الذهب، ولكن أي ارتفاع على الأغلب أن يكون أقل سهولة من التراجع الذي نراه في الأسهم والنفط الخام/الدولار الكندي.

gold

الخلاصة

تصاعدي على الدولار الكندي ومؤشر S&P500 وتصاعد حذر على الذهب والدولار الأمريكي.  

آدم ليمون هو تاجر في الفوركس، يعمل في الأسواق المالية منذ أكثر من 12 عاما، بما في ذلك 6 سنوات مع ميريل لينش. هو معتمد في إدارة الصناديق المالية والإستثمارات من قبل معهد تشارترد البريطاني للأوراق المالية والأستثمار.