التوقعات اليومية لزوج الدولار الأمريكي/الدولار الكندي - 7 نوفمبر 2018

التوصية اليومية لزوج الدولار الأمريكي/الدولار الكندي

  • خاطر بنسبة 0.75%
  • يجب القيام بالتداولات قبل الساعة 17:00 بتوقيت نيويورك اليوم.

تداولات البيع:

  • وضعية بيع بعد رفض الحركة السعرية التنازلية التالية مباشرة بعد الملامسة التالية للمستوى 1.3281.
  • ضع نقطة توقف الخسائر عند نقطة واحدة فوق ارتفاع التأرجح المحلي.
  • حرك نقطة توقف الخسائر لتحقيق التعادل عندما يحقق التداول أرباح بمقدار 20 نقطة.
  • حصل 50% من الوضعية كربح عندما يحقق التداول أرباح بمقدار 20 نقطة واسمح لبقية الوضعية بالعمل.

تداولات الشراء:

  • وضعية شراء بعد رفض الحركة السعرية التصاعدية التالية مباشرة بعد الملامسة التالية للمستوى 1.2962.
  • ضع نقطة توقف الخسائر عند نقطة واحدة تحت انخفاض التأرجح المحلي.
  • حرك نقطة توقف الخسائر لتحقيق التعادل عندما يحقق التداول أرباح بمقدار 20 نقطة.
  • حصل 50% من الوضعية كربح عندما يحقق التداول أرباح بمقدار 20 نقطة واسمح لبقية الوضعية بالعمل.

أفضل طريقة لتعريف "انعكاس الحركة السعرية" هو أن يتم إغلاق الشمعة الساعية، مثل المسمار أو الدوجي أو الشمعة الخارجية أو حتى الشمعة العامودية عند إغلاق أعلى. يمكنك الإستفادة من هذه المستويات أو المناطق من خلال مراقبة الحركة السعرية التي تقع عند هذه المستويات.

تحليل زوج الدولار الأمريكي/الدولار الكندي

كتبت بالأمس بأن السعر بدى وكأنه يستعد للتراجع إلى 1.3117 أو أن يخترق للأعلى بشكل تصاعدي. من المفترض بالتأكيد أن يكون هذا المستوى محوري، والإختراق التصاعدي بدى أكثر احتمالية. ولكن، كان من الحكمة أن نكون حذرين نسبياً في تحصيل أي أرباح.

كان هذا قراراً رائعاً، حيث أن المستوى 1.3117 كان محورياً خلال اليوم، والإختراق فوقه وفر فرصة جيدة لتداول شراء مربح. كما كان جيداً كذلك أن نسرع في تحصيل الأرباح حيث أن الحركة هدأت بشكل سريع، مع كون الحركة السعرية الغير حاسمة لاحقاً تخطت المستوى 1.3117. عدنا الآن إلى حيث كنا قبل بضعة أيام، مع عدم وجود مستويات رئيسية في أي مكان قريب والرسم البياني السعري أدناه يظهر وجود تدعيم فوضوي مع عدم وجود أي شيء يمكن التداول منه، بإستثناء خطوط النمط قصيرة الأ<ل. ولكني سوف أتجنب هذا الزوج في الوقت الحالي ولا توجد لدي ميول توجهية اليوم.

USD/CAD

لا يوجد شيء متوقع اليوم بالنسبة للدولار الأمريكي أو بشأن الدولار الكندي.

آدم ليمون هو تاجر في الفوركس، يعمل في الأسواق المالية منذ أكثر من 12 عاما، بما في ذلك 6 سنوات مع ميريل لينش. هو معتمد في إدارة الصناديق المالية والإستثمارات من قبل معهد تشارترد البريطاني للأوراق المالية والأستثمار.