التحليل التقني لزوج اليورو/الدولار الأمريكي - 9 نوفمبر 2018

اليورو/الدولار الأمريكي

حاول اليورو التقدم يوم الخميس ولكنه تراجع بعد ذلك نحو الأسفل بشكل كبير، حيث أن البنك الفدرالي أكد على رغبته برفع معدلات الفائدة. هذا بالطبع يدفع بالمال نحو الدولار الأمريكي، ومع الغموض في أوروبا، يكون من المنطقي أن يستمر هذا الزوج بالتراجع. أعتقد عند هذه النقطة بأننا ما نزال نتداول بين المستوى 1.13 والمستوى 1.15، ولذلك فإن إعادة اختبار المستوى 1.13 قد تكون هي ما نحن بحاجة له. بالإضافة إلى ذلك، أعتقد بأن الأمر مسألة وقت قبل أن تضغط بريكسيت على اليورو، وبالطبع فإن الوضع الإيطالي له تأثيره كذلك. عند هذه النقطة، يبدو بأن المستوى 1.13 هو الهدف، ولكن ذلك الهدف قد يكون في خطر حقيقي كذلك. إن قمنا بالإختراق فوق المستوى 1.15، فإن ذلك سوف يكون تصاعدياً، ومفاجئاً نوعاً ما.

EURUSD

 

أدهم مغربي هو محلل فني من الدرجة الأولى و صاحب خبرة اكثر من 10 سنوات في سوق الفوركس مع اختصاص في السوق الأمريكي و الاوروبي للتداول اللحظي، و التداول على المدى الطويل. هو صاحب شهادات في التحليلي التقني المتقدم من قبل الاتحاد العالمي للمحليين الفنيين. أدهم مختص ببناء استراتيجيات تداول للمدى الطويل و كذلك للمضاربة على المدى القصير، و يعتبر خبيراً في الأسواق المالية و يوفر لآلاف المستثمرين تحليلات و تغطية شاملة عن اهم ازواج العملات و عن التغيرات و التقلبات التي تحصل في السوق.

يتضمن عمله مقابلات مع مستثمرين من اجل تحليل محافظهم المالية و مرافقة شخصية. يعتمد في تحليلاته على الشموع، امواج إليوت، تحليل خطوط الدعم و المقاومة، مستويات فيبوناتشي وغيرها.