التحليل التقني لزوج الجنيه الإسترليني/الدولار الأمريكي - 7 نوفمبر 2018

الجنيه الإسترليني/الدولار الأمريكي

يستمر الجنيه الإسترليني في التحرك بشكل صاخب، حيث أننا نستمر برؤية الكثير من الحركة ذهاباً وإياباً بسبب بريكسيت والتوجه العام له. عندما ننظر إلى الرسم البياني اليومي، نرى بشكل واضح خط نمط تنازلي من المفترض أن يكون مؤثراً، خصوصاً بالقرب من المستوى 1.32 حيث أتوقع دخول البائعين ودفعه للأسفل. هناك الكثير من المشاكل مع تويتر حالياً، حيث أن العناوين الرئيسية تؤدي إلى حيرة الكثير من المتداولين. أعتقد عند هذه النقطة بأننا قد تقدمنا على أنفسنا بحيث أن الوقت قد حان للبدأ بالبيع عندما نحصل على نوع من التعب. ولكن، إن قمنا بالإختراق فوق المقبض 1.33، عندها قد يكون ذلك التغير كافياً لإرسال هذا السوق نحو الأعلى أكثر، وربما أن نصل نحو المستوى 1.35 بعد ذلك. أعتقد بأن المستوى 1.27 سوف يصمد كمستوى دعم.

GPB/USD

أدهم مغربي هو محلل فني من الدرجة الأولى و صاحب خبرة اكثر من 10 سنوات في سوق الفوركس مع اختصاص في السوق الأمريكي و الاوروبي للتداول اللحظي، و التداول على المدى الطويل. هو صاحب شهادات في التحليلي التقني المتقدم من قبل الاتحاد العالمي للمحليين الفنيين. أدهم مختص ببناء استراتيجيات تداول للمدى الطويل و كذلك للمضاربة على المدى القصير، و يعتبر خبيراً في الأسواق المالية و يوفر لآلاف المستثمرين تحليلات و تغطية شاملة عن اهم ازواج العملات و عن التغيرات و التقلبات التي تحصل في السوق.

يتضمن عمله مقابلات مع مستثمرين من اجل تحليل محافظهم المالية و مرافقة شخصية. يعتمد في تحليلاته على الشموع، امواج إليوت، تحليل خطوط الدعم و المقاومة، مستويات فيبوناتشي وغيرها.