التوقعات الشهرية لزوج الدولار الأمريكي/الدولار الكندي- مارس 2018

تقدم الدولار الأمريكي بشكل قوي خلال جلسة فبراير، وعوض الكثير من المخاسر التي شهدناها سابقاً. أعتقد بأن أسواق النفط وصلت إلى أعلى مستويات العام، ومن المحتمل بأن نستمر بالتقدم قليلاً من هنا. أدرك بأن المنطقة في الأعلى عند المثلث الأرجواني تمثل حجم كبير من المقاومة، وتمتد حتى المستوى 1.30. أعتقد بأننا سوف نحتاج للكثير من العمل من أجل الإختراق فوق ذلك المستوى، ولذلك لا تتفاجئ على الإطلاق إن شهدنا نوع من التراجع من هنا، يقدم القيمة للدولار الأمريكي. أعتقد بأن هناك الكثير من العمل اللازم في هذا السوق من قبل أسواق النفط، ومع تراجع تلك الأسواق، أعتقد بأننا سوف نستمر بوضع ضغط طويل الأجل على الدولار الكندي.

أرى بأن المستوى 1.25 في الأسفل يقدم الدعم الكبير، وعلى الرغم من أنه سوف يكون صاخباً، فإن هذا ليس بجديد علىهذا الزوج، وأعتقد بأننا في النهاية سوف نخترق فوق المثلث، ونتجاوز المستوى 1.30، وبعد ذلك ربما أن نتجه نحو مستويات أعلى. اتوقع أن بحلول فصل الصسف، سوف يكون هذا الزوج اقرب من المستوى 1.35. سوف يتفاقم هذا الأمر من أسواق النفط، والفقاعة السكانية الكندية التي يجب أن تنفجر، وعوائد السندات الأمركية الأعلى. يقود هذا الأمر إلى شيء يشبه "العاصفة المثالية" وأعتقد بأن الأمر مسألة وقت قبل أن يعود الزخم العادي. السيناريو البديل هو بالطبع الإختراق ما دون المقبض 1.23، الأمر الذي لا أتوقع أن يحدث قريباً. في تلك الحالة، توقع العودة إلى المستوى 1.20 في الأسفل، والذي يعد مستوى مهم بالنسبة لمتداولي الفترات الطويلة.

الدولار الأمريكي/الدولار الكندي

أدهم مغربي هو محلل فني من الدرجة الأولى و صاحب خبرة اكثر من 10 سنوات في سوق الفوركس مع اختصاص في السوق الأمريكي و الاوروبي للتداول اللحظي، و التداول على المدى الطويل. هو صاحب شهادات في التحليلي التقني المتقدم من قبل الاتحاد العالمي للمحليين الفنيين. أدهم مختص ببناء استراتيجيات تداول للمدى الطويل و كذلك للمضاربة على المدى القصير، و يعتبر خبيراً في الأسواق المالية و يوفر لآلاف المستثمرين تحليلات و تغطية شاملة عن اهم ازواج العملات و عن التغيرات و التقلبات التي تحصل في السوق.

يتضمن عمله مقابلات مع مستثمرين من اجل تحليل محافظهم المالية و مرافقة شخصية. يعتمد في تحليلاته على الشموع، امواج إليوت، تحليل خطوط الدعم و المقاومة، مستويات فيبوناتشي وغيرها.