مفاجئة بيانات الأجور من المملكة المتحدة

|

المخاوف المستمرة بشأن احتمال حدوث خروج صعب من الاتحاد الأوروبي سيطرت على المشاعر لمتداولي الجنيه البريطاني. حتى بيانات الأجور المتفائلة بشكل غير متوقع قدمت فقط ردة فعل طفيف. أظهر سوق العمل البريطاني تحسنا غير متوقع في الربع الثاني، حيث وصل إلى أعلى مستوى له خلال 11 عامًا في إجمالي نمو الأجور (مع العلاوات) الذي ارتفع بنسبة 3.7٪ سنويًا، وهو معدل لم يشهده منذ منتصف عام 2008. يقول المحللون إن ذلك قد يضع بنك إنجلترا في موقف حرج، مما يدفعهم للحفاظ على أسعار الفائدة عند المستويات الحالية.

كما ورد من لندن في تمام الساعة 11:31 صباحًا (بتوقيت جرينتش) تداول زوج الجنيه البريطاني/الدولار الأمريكي عند 1.2083 دولار، مرتفعًا بنسبة 0.0182٪ ومتحركاً من أعلى مستوى سابق له عند 1.2085 دولار. تداول زوج اليورو/الجنيه البريطاني عند 0.9286 بنس، بارتفاع قدره 0.0442 ٪؛ تراوحت الأسعار بين أدنى مستوى عند 0.92678 بنس إلى 0.92950 بنس.

أعلان
لا تفوت فرصة تحقيق الأرباح من هذا التداول
ابدأ التداول الآن

دراسات ZEW تظهر انخفاض المعنويات

في منطقة اليورو، واجه اليورو مصاعب من أجل مواجهة الدولار بعد آخر الأخبار الاقتصادية المخيبة للآمال، تم إصدار استطلاعات ZEW في وقت سابق اليوم، والتي تشير إلى معنويات العمل من ألمانيا، أكبر اقتصاد في الاتحاد الأوروبي ومنطقة اليورو ككل. في جميع المجالات، كانت الأرقام أقل بكثير من توقعات المحللين. في ألمانيا، كانت قراءة الوضع الحالي -13.5، مع توقع -7.0، تزداد سوءًا من -1.1. كانت قراءة المعنويات الاقتصادية -44.1 مقابل توقعات -28.5، من -24.1 يوليو. في منطقة اليورو، كانت قراءة أغسطس -43.6، أسوأ بكثير من -21.7 المتوقع. كان تداول اليورو/الدولار الأمريكي ثابتًا عند 1.1216 دولار.

مخاوف بريكست تستمر بالتأثير

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.