اليورو يتراجع بسبب البيانات المخيبة للآمال

|

سجل اليورو في وقت سابق من اليوم أدنى مستوى له في شهر مقابل الدولار الأمريكي خلال تداولات يوم الخميس حيث تزايدت مؤشرات الضعف في الاقتصاد الألماني. أفاد مكتب الإحصاء الألماني في وقت سابق اليوم أن طلبيات المصانع لشهر فبراير تراجعت إلى المنطقة السلبية، حيث بلغت 4.2- (على أساس شهري) و8.4- (على أساس سنوي)، مقابل توقعات 0.3 و 5.4-. هذه الأخبار، إلى جانب المخاوف بشأن النمو العالمي والمحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين قلصت من الرغبة بالعملة المشتركة.

كما ورد الساعة 11:34 (بتوقيت جرينتش) في لندن، تم تداول زوج اليورو/الدولار الأمريكي بانخفاض بنسبة 0.0507% عند مستوى 1.1231 دولار؛ يتحرك الزوج بين أدنى مستوى للجلسة عند 1.2207 دولار بينما تقع القمة عند 1.2477 دولار للجلسة. وتم تداول زوج اليورو/الين الياباني بانخفاض بنسبة 0.1014% عند مستوى 125.124 ين؛ ولقد تراوح سعر الزوج من أدنى مستوى له عند 125.0060 ين والقمة عند 125.3950 ين خلال تعاملات اليوم.

الجنيه يتجه نحو الأعلى بدعم من البرلمان

في المملكة المتحدة، ارتفع الجنيه الإسترليني وسط الأنباء التي تفيد بأن مجلس العموم بالبرلمان قد وافق على تشريع يلزم رئيس الوزراء بطلب تأخير الموعد النهائي لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي المقرر في 12 أبريل. وقد ساعد ذلك في تحسين الشعور في سوق الجنيه الإسترليني بشكل عام، لكن المحللين يحذرون من أنه حتى خروج بريطانيا بالفعل من الاتحاد الأوروبي، بطريقة أو بأخرى، فإن عدم اليقين سيكون هو المعيار وليس الاستثناء. تم تداول زوج الجنيه الإسترليني/الدولار الأمريكي بارتفاع بنسبة 0.464% عند مستوى 1.3161 دولار.

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.