الأسواق مختلطة بعد نتائج تصويت بريكسيت المدمر

كانت الأسواق العالمية متوترة بعد أن تم إسقاط صفقة رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي في بريطانيا يوم الثلاثاء، في تصويت بنتيجة 432-202، وهي أسوأ هزيمة في تاريخ بريطانيا الحديث. من المرجح أن يتسبب التصويت على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في خروج غير منظم من الإتحاد الأوروبي، بل وربما يضع تساؤل حول إمكانية عدم الخروج على الإطلاق، على الرغم من أن قادة بريطانيا ظلوا حتى الآن صامدين في التزامهم بالخروج. تم تحديد بريكست المتوقع حاليًا في 29 مارس. وسيتم إجراء تصويت بسحب الثقة في وقت لاحق اليوم لتحديد مصير ماي كزعيمة للبلاد. إذا خسرت ماي التصويت على حجب الثقة، سيكون أمام البلاد 14 يومًا لتشكيل حكومة جديدة.

كانت أسواق الأسهم الآسيوية متفاوتة بعد ظهر يوم الأربعاء. انخفض مؤشر Nikkei 225 الياباني بنسبة 0.55% في الساعة 2:45 بعد الظهر بتوقيت هونج كونج. وانخفض مؤشر شينزن الصيني بنسبة 0.16%. وارتفع مؤشر شنغهاي المركب بنسبة 0.10%، في حين ارتفع مؤشر هانغ سنغ في هونغ كونغ بنسبة 0.15%.

أسواق العملات تبقى ثابتة

على الرغم من الاضطرابات في إنجلترا وتوقعات التقلبات في هزيمة ساحقة، كانت أسواق العملات مستقرة إلى حد كبير بعد ظهر يوم الأربعاء في آسيا. كان مؤشر الدولار منخفضًا بنسبة 0.05% إلى 95.99 .DXY. وانخفض الجنيه الإسترليني بنسبة 0.09% مقابل الدولار إلى مستوى 1.2846. وانخفض اليورو أيضا مقابل الدولار، حيث انخفض بنسبة 0.15% إلى 1.1397 دولار. تراجع الدولار مقابل الين، حيث انخفض بنسبة 0.16% إلى 108.49.

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.