الأسواق تتقدم مع البدء المفاجئ لليوم الثالث للمحادثات التجارية

ارتفعت أسواق الأسهم الآسيوية على نطاق واسع يوم الأربعاء بعد أن صعدت مؤشرات وول ستريت إلى أعلى مستوياتها خلال ثلاثة أسابيع يوم الثلاثاء، بعد الأخبار التي تفيد بأن محادثات التجارة بين الولايات المتحدة والصين سوف تمتد إلى يوم ثالث غير متوقع من المفاوضات. ارتفع مؤشر هانغ سنغ في هونغ كونغ بنسبة 2.65% في الساعة 1.54 بعد الظهر بتوقيت هونج كونج، بينما ارتفع مؤشر Kopsi في كوريا الجنوبية بنسبة 2.11%. وكان كلا من المؤشرين القياسيين في الصين، مؤشر شانغهاي المركب وشينزن المركب أعلى، حيث ارتفعا بنسبة 1.63% و 1.70% على التوالي. وقد دفعت الطفرات من خلال تفاؤل المتداولين المتجدد بقيام صفقة تجارية بين القوتين الاقتصاديتين.

كما ارتفعت أسعار النفط يوم الأربعاء، حيث ارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط بنسبة 1.53% لتصل إلى 50.54 دولارًا للبرميل، بينما تداول خام برنت الآجل على 59.51 دولارًا للبرميل، بزيادة 1.35٪ على خلفية التوقعات بأن تؤدي الصفقة التجارية الجديدة إلى زيادة الطلب. تجاوزت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط 50 دولارًا أمريكيًا للبرميل الواحد للمرة الأولى في عام 2019.

تحركات العملات

واجه الدولار الأمريكي مصاعب أمام شركائه التجاريين الرئيسيين، حيث كان ارتفاع معدل الرغبة في المخاطرة هو الذي جعل المتداولين يفضلون العملات ذات المخاطر العالية. تمتع الدولار الأسترالي بمعظم المكاسب حتى بعد ظهر يوم الأربعاء، مرتفعاً بنسبة 0.21% مقابل الدولار الأمريكي ليتداول عند 0.7154. وتميل العملات المدعومة بالسلع مثل الدولار الإسترالي والدولار الكندي إلى الازدهار مع ارتفاع معدلات التفاؤل وارتفاع أسعار النفط، وكان الإعلان عن استمرار المحادثات التجارية بمثابة التفاؤل اللازم لتعزيز هذه العملات.

وارتفع الجنيه الإسترليني واليورو أيضًا مقابل الدولار، وكلاهما ارتفع بنسبة 0.17%. بدأ ارتفاع الأصول ذات المخاطر العالية يوم الجمعة الماضي عندما علق رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول بأنه سيظل مرناً في قرارات السياسة في عام 2019.

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.