تراجع الدولار بسبب مخاوف الحرب التجارية

الدولار الأمريكي يتقدم،ولكنه ما يزال قريباً من أدنى مستوى له خلال 14 شهر مقابل الين الياباني. مرة أخرى، كان الإضطراب في البيت الأبيض هو السباب وراء الغموض الجيوسياسي في الولايات المتحدة وقد أدى إلى تصاعد المخاوف بشأن الحرب التجارية العالمية. يقول المحللين بأن دونالد ترامب اتخذ موقف حمائي صارم عندما قال بأنه سوف يفرض تعريفات على واردات الألومينيوم والحديد، واستقالة جاري كوهن، المستشار الإقتصادي لترامب، تشير للمحللين إلى أن التهديد بفرض التعريفات قد لا يكون حركة واحدة، ولكن بداية حرب تجارية.

كما ورد من لندن في تمام الساعة 11:42 بتوقيت غرينيتش، تداول زوج الدولار الأمريكي/الين الياباني عند 105.655 ين، بتقدم 0.04%، في وقت سابق، وصل الزوج إلى أدنى مستوى خلال الجلسة عند 105.458 ين، في حين أن أعلى مستوى كان عند 106.190 ين. يتداول زوج الدولار الأسترالي/الدولار الأمريكي عند ارتفاع 0.7815$، في حين تراجع زوج الدولار النيوزيلندي/الدولار الأمريكي بنسبة 0.1166% وتداول عند 0.7284. يتداول زوج الدولار الأمريكي/الدولار الكندي عند 1.29273 دولار كندي، بتقدم 0.02708%.

ضحايا الحرب التجارية

يقول المحللين بأن الحرب التجارية سوف ينتج عنها تراجع واسع للدولار الأمريكي في البداية، أثناء قيام الاسواق بقياس العجز الأمريكي بشكل أدق لضعفه الهيكلي الكامن. بعد ذلك، ومع تصاعد الحرب التجارية، فإن عملات الأسواق الناشئة سوف تبدأ بمواجهة المصاعب كذلك.

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.