الأسواق ما تزال مستقرة يوم الأربعاء

لم يتغير الدولار الأمريكي مقابل اليورو عند الساعة 13:02 بتوقيت هونج كونج بعد أن وصل اليورو إلى أعلى مستوى له خلال 4 اشهر عند 1.2091$ يوم الثلاثاء، مقترباً من مستويات لم يصلها منذ 2015، قبل أن يتوقف مؤقتاً. تقدم يوم الثلاثاء كان مدعوماً بالبيانات التي أظهرت زيادة المصنعين الأوروبيون من مستويات الإنتاج إلى أسرع وتيرة خلال 20 عاماً، وتقدمت إلى افتتاحية قوية خلال 2018. التوقعات بأن يقوم البنك الأوروبي المركزي بإيقاف برنامج التحفيز المبني على شراء السندات هذا العام دعم اليورو كذلك. الدولار، والذي واجه مشاكل خلال الجلسات الأخيرة من العام، على الأغلب أن يحصل على تحوله التالي من محضر اجتماع البنك الفدرالي عن شهر ديسمبر والذي سوف يعلن عنه يوم الأربعاء في وقت لاحق، بالإضافة إلى بيانات التوظيف التي سوف يعلن عنها يوم الجمعة.

كان الدولار الأمريكي ثابت نسبياً مقابل العملات الرئيسية الأخرى يوم الأربعاء كذلك، حيث تراجع بشكل طفيف بنسبة 0.03% مقابل الين إلى 112.25. وتراجع الدولار كذلك بنسبة 0.03% مقابل الدولار الكندي والذي حصل على الدعم بسبب ارتفاع أسعار السلع خلال الأيام الأخيرة.

السلع لم تتغير بشكل كبير

لم تتغير عقود الذهب يوم الأربعاء، حيث تداولت عند 1316.10$ للأونصة، في حين أن النفط كان مستقراً نوعاً ما. تداولت عقود خام WTI الأمريكي عند ارتفاع 0.02% إلى 60.38$ للبرميل، وخام برنت تراجع بنسبة 0.02% إلى 66.56$ للبرميل، وبقيت قريبة من ارتفاعات 2015 والتي وصلتها يوم الثلاثاء. المحللين قلقين بأن الزيادة المرتقبة للإنتاج الأمريكي من الممكن أن تقلل من جهود منظمة أوبك في السيطرة على الأسعار، وأن تؤدي إلى تراجع سعر النفط. زاد انتاج النفط الأمريكي بحوالي 16% منذ منتصف 2016، لا يوجد أي مؤشرات على أنه سوف يقل في المستقبل القريب.

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.