الدولار الاسترالي يستقر بعد اجراءات صينية واليورو يرتفع

لندن (رويترز) - استقر الدولار الاسترالي يوم الاثنين ليعوض خسائره بعدما رفع البنك المركزي الصيني أسعار الفائدة في مطلع الاسبوع في خطوة رأى كثيرون أن السوق أخذتها في الحسبان بالفعل الى حد كبير في حين فقدت عملات رئيسية أخرى زخمها وسط تداول هزيل.

وارتفع اليورو أمام الدولار الامريكي وسط احجام تداول متدنية في ظل اغلاق أسواق لندن يومي الاثنين والثلاثاء بينما سجل الين أعلى مستوياته في ثلاثة أسابيع أمام العملة الامريكية.

وبينما كانت الاسواق تتوقع أن تواصل بكين تشديد السياسة النقدية جاء التوقيت مفاجئا اذ كانت هناك شكوك بشأن امكانية رفع أسعار الفائدة قبل نهاية العام.

وقال جيفري يو الخبير الاستراتيجي للعملات لدى يو.بي.اس "كان هناك رد فعل تلقائي من الدولار الاسترالي لكن المستثمرين كانوا يعرفون أن الصين ستأخذ تلك الخطوة في نهاية الامر. في حال ارتفاع البيانات الصينية في 2011 من المتوقع أن يظل الدولار الاسترالي مدعوما."

ودفعت الاخبار الدولار الاسترالي الى الهبوط لمستوى 0.9987 دولار أمريكي الا أنه عوض خسائره ليجري تداوله مستقرا في أحدث المعاملات الاوروبية عند 1.0035 دولار ويظل قريبا من أعلى مستوياته في ستة أسابيع المسجل يوم الخميس الماضي عند 1.0067 دولار.

وارتفع اليورو نحو 0.2 بالمئة امام الدولار ليصل الى 1.3145 دولار ويظل متماسكا فوق أدنى مستوياته في ثلاثة أسابيع والمسجل الاسبوع الماضي عند 1.3055 دولار الا أنه تأثر بمخاوف بشأن متطلبات اعادة تمويل الديون في بلدان مثل اسبانيا والبرتغال مع بداية العام الجديد.

وسجل الدولار تراجعا طفيفا أمام الين ليلامس ادنى مستوياته في ثلاثة أسابيع عند 82.66 ين