الطلبات الصناعية ‏- ألمانيا

آدم ليمون

المستوى السابق 0.9% / المستوى المتوقع 0.8%

التعريف

هذا المؤشر يقيس النسبة المئوية لطلبات الشراء من قبل القطاع الصناعي الألماني، و يصدر في السادس من كل شهر عن مكتب الإحصاءات الفدرالي الألماني.

التأثير العام

ألمانيا التي هي الاقتصاد الأوروبي الأكبر يتم مراقبتها عن كثب من قبل المستثمرين في الأسواق لأنه من خلالها يمكن توقع أي تغيير قد يحصل في المنطقة على أساس القراءات المتاحة. و كون ألمانيا اقتصاد يعتمد بشكل رئيسي على الصناعات فإن قراءة الطلبات الصناعية يقيس مستويات الطلب على السلع الألمانية سواء محليا أو دوليا. إلا أنه مقارنة مع غيرها من المؤشرات هذه القراءة يكون تأثيرها ضعيفا على الأسواق.

أفضل سيناريو
القراءة الفعلية تأتي بأعلى من التوقعات و القراءة السابقة مما يعني ذلك أن هناك ارتفاع لمستويات الطلب على الصناعات الألمانية ويشير ذلك إلى استمرار تحسن القطاع الصناعي الذي يساهم بشكل كبير في تحقيق النمو بالبلاد. ارتفاع قراءة المؤشر لها التأثير الإيجابي على اليورو و سوق الأسهم.

أسوأ سيناريو
القراءة الفعلية تأتي متوافقة مع التوقعات مما يشير ذلك إلى استمرار ضعف مستويات الطلب و الطلبات الصناعية مما يعني التأثير السلبي على أداء القطاع الصناعي الألماني,تراجع قراءة المؤشر لها التأثير السلبي على تداولات اليورو و سوق الأسهم.

 

آدم ليمون

آدم هو تاجر في الفوركس، يعمل في الأسواق المالية منذ أكثر من 12 عاما، بما في ذلك 6 سنوات مع ميريل لينش. هو معتمد في إدارة الصناديق المالية والإستثمارات من قبل معهد تشارترد البريطاني للأوراق المالية والأستثمار.

هل أعجبك المحتوى؟ قل لنا ما رأيك

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

0 تعليقات زوار الموقع

exclamation mark

يرجى التأكد من أن تعليقاتك تتناسب مع الذوق العام وأنها لا تروج لخدمات، منتجات، أحزاب سياسية، حملات أو مقترحات الاقتراع. سيتم حذف التعليقات التي تحتوي على لغة مسيئة، بذيئة، تهديد، قلة أحترام أو اي اساءة شخصية من أي نوع سيتم إزالتها. التعليقات التي تتضمن محتوى غير لائق ستمحى.

إقرأ المزيد
هذا الموقع محمي باستخدام reCAPTCHA وتنطبق سياسة الخصوصية وبنود الخدمة في جوجل.