أنماط وطرق لتحقيق الأرباح في الفوركس

هناك العديد من العوامل التي تؤثر على تحقيق الربح لمتداولي فوركس. من الصعب اختيار نمط واحد الذي سيقود إلى تجربة مربحة في سوق فوركس، ولذلك يقوم العديد من المتداولين بالبحث عن الأنماط التي سوف تؤدي إلى استراتيجية تداولية ناجحة. هذه الأنماط سوف تقود متداولي فوركس نحو عملية اتخاذ قرار رائعة وتداولات فوركس مربحة. سوف نقم بتفقد بعض الأنماط التي شوهدت في تداول فوركس الناجح.

النمط المهم الأول

بغض النظر عن عدد التداولات الناجحة التي تقوم بها، إن كنت تخسر أكثر على التداولات الخاسرة مما تربحه على التداولات الرابحة، فإن تداولاتك في فوركس لن تكون مرحبة. هذا أمر شائع في تداولات فوركس. لكي ترى أرباح كبيرة في تداولات فوركس، عليك أن تتأكد من أنك تستخدم نقاط التوقف والحدود للتخفيف من خسائرك. إن أبقيت على معدل المخاطرة للعوائد عند 1:1 أو أعلى، يمكنك الحد من الخسائر التي تنتج عن كل عملية تداولية خاسرة. يمكن لهذا الأمر أن يشكل فرقاً كبيراً في ربحيتك العامة. التأكد من أن مبلغ الخسائر أقل من المبلغ الإجمالي للأرباح يعتبر أهم هام في تحقيق الربحية من تداولات فوركس.

النمط الثاني

 الذي يجب مراقبته هو التداول النطاقي. خلال فترات التقلبات المنخفضة، فإن التداول النطاقي هو الأكثر نجاحاً. إن كنت ترغب بإستخدام استراتيجية التداول النطاقي بشكل ناجح، فإن أحد أهم العوامل هو معرفة أين عليك أن تجد تلك التقلبات المنخفضة. بالإضافة إلى معرفة أقل الأزواج تقلباً، فإن معرفة الأوقات الصحيحة للتداول يعتبر أمراً هاماً جداً. السوق يكون هاداً عندما يكون أغلب المتداولين نائمين. هذا يعني أن أقل تقلبات وأكثر تداول نطاقي ناجح يكون خلال الساعات التداولية التي تتداول فيها الأسواق الآسيوية. معرفة أن بداية الأسبوع التداولية تميل لأن تكون أكثر تقلباً يساعد كذلك متداولي فوركس على جعل تداولات النطاق أكثر نجاحاً.

استخدام الرافعة المالية

استعمال قوة الرفع بشكل ناجح يعتبر نمط آخر لمتداولي فوركس الناجحين. كما ناقشنا سابقاً، أحد المشاكل الشائعة يكون عندما يتجاوز المبلغ الذي تمت خسارته في التداولات الخاسرة المبلغ الذي تحقق من التداولات الناحجة. ينتج هذا الأمر عادة عن إساءة استخدام الرافعة المالية. عندما تستخدم الرافعة المالية بشكل صحيح وآمن، فإنها قد تكون مفيدة جداً وهامة في تداولات فوركس الناجحة. معرفة أن عليك أن لا تخاطر أبداً بأكثر مما يمكنك تحمل خسارته يعتبر أمراً في غاية الأهمية.

ترقب الإختراقات

 أثبت كذلك أنه نمط مربح في تداولات فوركس. المتداولين الذين يفهمون أن الساعات التداولية الأوروبية والأمريكية الشمالية عادة ما تكون أكثر تقلباً ويبحثون خلال هذه الساعات عن الإختراقات، يحققون أكبر النجاحات. من المهم معرفة ما هي الإختراقات الحقيقية والإختراقات الزائفة عند استخدام هذه الإستراتيجية. راقب بشكل دقيق لكي تكون قادراً على تحديد أي الإختراقات التي عليك التداول بها.

بالطبع أن هذه الأنماط ليست ضمانات على تداول فوركس لتحقيق الارباح، ولكن من المؤكد أنه استهداف وتكرار الأنماط الناجحة ومراقبة تلك التي أثبتت تأثيرها في التداول التجريبي، فكرة جيدة أثناء التجهيز لإستراتيجية التداول الفعلي.

يتألف طاقم ديلي فوركس من محللين وباحثين من دول عربية وأجنبية مختلفة، يراقبون حركة سوق التداول وأسعار العملات على مدار اليوم بهدف توفير أدق وأسرع التحاليل الفنية والأساسية ووجهات نظر متنوعة وفريدة من نوعها لجمهور المتصفحين والمتداولين.